التخطي إلى المحتوى
5 نصائح تساعدك للإقلاع عن التدخين مع بداية السنة الجديدة
5 نصائح تساعدك للإقلاع عن التدخين مع بداية السنة الجديدة

مع انطلاقة كل سنة جديدة, يكبر طموح الإنسان لمواجهة التحديات التي فشل في تحقيقها في العام الذي يمضي, لذلك اعتبر بعض خبراء العلم في مجال دراسة سلوك الإنسان ونمط معيشته, ان العام الجديد هو الفرصة المناسب للإقلاع عن التدخين بشكل نهائي, بالرغم من صعوبة الأمر.

ومن المعروف ان كثير من الناس ممن يتعاطون السجائر, يعانوا كثيراً عندما يحاولون التوقف عن التدخين, خاصة وأن الأمر له علاقة بالروتين اليومي ونفسية الإنسان, بالاضافة إلى المادة التي يوصلها الدخان إلى الدماغ مما يصعب من مهمة تركه.

ومع بداية السنة الجديدة 2019, قدمت السيدة جو هيمينغز الأخصائية في علم النفس, بعض النصائح التي من شأنها أن تساعد من يريد ترك التدخين بشكل نهائي, وإيجاد حلول للإغراءات التي تواجه المدخن في الأسابيع الأولى من اتخاذ قرار”الإقلاع عن التدخين”.

1- وضع أهداف للوصول للمكافئة

ينصح من يريد ترك التدخين, أن يحدد أهداف خلال الشهر الأول من السنة الجديدة, كأن يقوم المُدخن بالامتناع عن التدخين لمدة أسبوع على الأقل, وأن يضع له مكافأة يحققها في حال أمضى الأسبوع الأول بنجاح, وتكون المكافئات كأي شيء يستمتع به الإنسان, مثل وجبة طعام يحبها الشخص, ويقوم بتكرار نفس الشيئ لمدة 6 أشهر من بداية العام الجديد, وقالت هيمينغز:” نحن البشر دائماً ما نحتاج إلى مكافآت ترسل إشارات ايجابية إلى دماغنا”.

2- التعرف على المحفزات

قمُ بالتعرف على المحفزات التي تحفزك على التدخين, وإن نجحت بتحديدهم ستتوصل إلى طرق كثيرة لمقاومتها, مثل أن تدخن في حال شعورك بالضيق, فتقوم بتسلية نفسك بشيء آخر غير السجائر, وأشارت هيمينغز:” قم بكتابة هذه المحفزات بمدونة, ومع مرور الزمن ستجد انك قد بدأت بالفعل بتغيير هذا النمط الذي يساعدك على التدخين.

3 – رمي لوازم التدخين

إن لوازم التدخين التي توجد في بيتك تعتبر من أهم المحفزات التي تؤدي بك الي التدخين, لذلك تنصح الاخصائية في علم النفس بضرورة رميها لانها تذكرك بالعادة السيئة وهي التدخين.

4- مساعدة الأقارب والأصدقاء

إن مساعدة الأقارب والأصدقاء لك, تعتبر أهم دافع لمساعدتك على ترك التدخين خلال فترة الإقلاع, لذلك ينصح بالتقرب إلى أصدقائك والعائلة بشكل وقت خلال هذه الفترة, لانه أمر مفيد كثيراً حسب ما وصفت هيمنجس.

5- اشرح لعائلتك وأصدقائك عن أهمية دعمهم

من الطبيعي أن يصل المدخن إلى مرحلة اليأس والاستسلام خلال فترة الإقلاع عن التدخين, لذلك تنصح الخبيرة بالتحدث إلى الأشخاص المقربين منك, والذين يمكنهم تقديم الدعم المعنوي لك, حيث ان لهم دور كبير بتحفيزك على مواصلة الطريق نحو ترك التدخين بشكل دائم.