التخطي إلى المحتوى
وفاة رجل الأعمال سوبر ماريو صاحب أشهر لعبة في العالم “ماريو”
وفاة رجل الأعمال سوبر ماريو صاحب أشهر لعبة في العالم "ماريو"

توفي صاحب أكبر لعبة شهيرة في العالم، رجل الأعمال الأمريكي “ماريو سيغيل” والذي أشتهرت اسم لعبته “سوبر ماريو” الأكثر شيوعاً في عالم الألعاب، عن عمر يناهز الـ 84 سنة.

في غضون ذلك حيث أدلت مصادر عديدة بخصوص وفاة رجل الأعمال المتخصص في تجارة العقارات، الأمريكي من الأصول الإيطالية “ماريو سيغيل” عن العمر الأربعة وثمانون عاماً.

هذا واستمدت شركة (نينيندو) الإسم الشهير “ماريو” من رجل الأعمال الأمريكي، عقب أن قام باقتراح فكرة للشركة وبالفعل تم تطبيقها وهي عبارة عن “مخزناً” في سنين الثمانينات.

وشهدت مقابلات مسبوقة لـ”سيغيل”، قال فيها أن مينورو أوراكوا مطور شركة “نينتيندو” في سنوات الثمانينات، قد أخبره أنه قرر اختيار اسم ماريو للشخصية الرئيسية في لعبة “سوبر ماريو” الشهيرة على مستوى العالم.

في سياق ذلك، حيث أن الإسم الأصلي الذي تم إطلاقه على لعبة سوبر ماريو كان “غامب مان”، في حين قررت شركة ننتندو إطلاق اسم شخصاً على لعبتها الشيقة، والتي لاقت ناجحاً واسعاً حول العالم عقب إطلاقها رسمياً.

وذكرت صحيفة “سياتل تايمز” في سنة 1993 تعليقاً لماريو على ذلك “لا زلت أنتظر عوائد حقوق الملكية الفكرية”، إذ أن تعليقه كان ساخراً فقط وليس إلا طريقة دعابة.

ويذكر أن لعبة ماريو حققت نجاحاً كبيراً بعد أن تم إطلاقها ونشرها، حيث أنها حازت على إعجاب الكبار والصغار في مختلف دول العالم والوطن العربي، كما أنها تعمل على أجهزة الكمبيوتر القديمة “البنتيوم 1” إلى أحدث إصدار من الأجهزة حتى يومنا هذا.

وتحاكي ماريو شخصية برمجية تقوم بتخطي العوائق والحواجز في اللعبة، والصعود على الجالونات ومجاوزة الصعاب، والحيوانات، وجمع قطع النقود الذهبية، وتمتاز كلما تقدمت باللعبة كانت تزداد في السرعة وتجاوز المناطق الوعرة التي تساعدك في السير إلى نهاية الحلقة الأولى من اللعبة وباقي الحلقات، إلى جانب أنها شيقة جداً وتحتوي على مغامرات وتركيزاً حاداً لبعض المهمات.

وتعتبر لعبة ماريو من الألعاب القديمة التي كانت تلعب على أجهزة الكمبيوتر، والأكثر شهرة في العالم، ولقيت إقبالاً هائلة من ناحية تسلية الأطفال، وهي لعبة من الألعاب التي تسلي الأطفال وكثيراً ما كانوا يلجئون إلىها بعد إنقطاع الإنترنت منذ سنوات وحتى يومنا هذا.