التخطي إلى المحتوى
وفاة رئيسة شركة طيران إس 7 الروسية إثر تحطم طائرة
ناتليا فيليفا من أغنى النساء في روسيا

صرحت شركة طيران إس 7 الروسية، الإثنين، أن ناتليا فيليفا رئيسة ثان أكبر شركة طيران في روسيا والمشاركة في ملكيتها توفيت إثر تحطم طائرة خاصة كانت على متنها قرب مدينة فرانكفورت في ألمانيا.

وتبلغ المالكة الرئيسية فيلفا لأسهم شركة إس 7، من العمر 55 عاماً، كما أنها تعد واحدة من أغنى النساء في روسيا، وتصل ثروتها إلى نحو 600 مليون دولار، وفق تقديرات فوربس.

وفي بيان لشركة الطيران الروسية، قالت إن طائرة إبيك-إل-تي، التي تعمل بمحرك واحد وصنعت خصيصاً للرحلات الخاصة، تحطمت عندما كانت تهبط في إيغلسياتش.

وكشف المتحدث باسم الشرطة في ولاية هيسن وسط ألمانيا، أن طائرة مكونة من 6 مقاعد كانت تقل راكبين وطيارا آتية من فرنسا تحطمت بالقرب من إيغل سباتشو وشبت النيران بها بعد السقوط.

وأفادت معلومات موقع فلايت رادار 24، المختص في تتبع حركة الطيران، أن الطائرة الخاصة كانت تأتي من فرنسا ولم تظهر على شاشات الرادار في تمام الساعة 1322 بتوقيت غرينتش.

تجدر الإشارة إلى أنه، لم تصل أي معلومات بعد حول الشخصين الآخرين اللذين كانا على متن الطائرة التي تحطمت في ألمانيا.

من جانبها، قالت إس 7، التي تصنف ضمن أكبر شركات الطيران في روسيا بعد إيروفلوت، إن الحكومات الروسية والدولية سوف تفتح تحقيق بخصوص تحطم الطائرة، لافتاً إلى أنه حتى هذه اللحظة لم تتوفر أي معلومات بخصوص هذا الحادث المؤلم.