التخطي إلى المحتوى
وزيرة الصحة تتفقد جرحى حادث المنيا وتكشف عن حالتهم الطبية
وزيرة الصحة تتفقد احدى المصابين

صرحت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة “هالة زايد”، أن جل المصابين في حادث المنيا الإرهابي، قد تماثلوا للشفاء، لافتة إلى أن حالتين من الحالات المصابة سيغادرون مستشفى الشيخ زايد التخصصي، بعد سماح الأطباء لهم بالمغادرة.

ومن المتوقع أن تتم مغادرة أربع حالات أخرى صباح الخميس، إلا أنهم سوف يبيتون في المستشفى مع عوائلهم، لا سيما بسبب الحالة الاجتماعية التي يمرون بها، مضيفة أن ثمانية حالات لا تزال تتلقى العلاج، موصفة حالتهم بالمستقرة، حسبما صرحت به وزيرة الصحة والسكان، عقب زيارتها  لمستشفى الشيخ زايد التخصصي لتفقد جرحى واقعة المنيا.

في غضون ذلك حيث أشارت الوزيرة بأن هناك ثلاثة من المصابين تحت العناية المشددة، لكن حالتهم مستقرة، منوهة أنه لا يوجد أحد منهم تحت جهاز التنفس الصناعي في هذه الأوقات، مؤكدة على أن هناك إحدى الحالات سوف تغادر إلى قسم الرعاية بالقسم الداخلي بعدما تم التأكد من تعافيهم بشكل ملحوظ.

تجدر الإشارة هنا أن وزير الصحة قامت قبل ذلك زيارة المستشفى مرتين، وهذه المرة الثالثة التي تتواجد بها داخل أقسام مستشفى الشيخ زايد للوقوف على سلامة المواطنين من الحادث الأخير في المنيا، وللتأكد على تعافي المصابين، والسعي جاهدة لتوفير الخدمات الطبية والرعاية الصحية، وسبل الراحة، وأكدت أنه تم إعداد فريق طبي متخصص في الرعاية النفسية، يرأسهم أمين عام الصحة النفسية الدكتورة منن عبد المقصود، وتحت إشراف أستاذ الطب النفسي الدكتور أحمد عكاشة، وذلك لمساندة وتقديم الدعم النفسي والمعنوي لكافة المصابين حتى بعد مغادرتهم للمستشفى.