التخطي إلى المحتوى
نهاية غير متوقعة لـ “فتاة البكيني” أعلى الجبل
نهاية غير متوقعة لـ "فتاة البكيني" أعلى الجبل

بعد أن اشتهرت فتاة البكيني بأخذ الصور الفوتوغرافية لها أعلى الجبال وهي ترتدي ملابس السباحة، لقيت التايوانية “جينغي وو” حفتها نتيجة البرودة الشديدة في الطقس، لحظة مغامرة قامت بها فوق جبل في ديارها.

وبحسب تقارير صحفية محلية، قالت أن الفتاة التايوانية الشهيرة بلقب “فتاة البكيني” والبالغة من العمر 36 عاماً، عثر عليها متوفية على ارتفاع ما يقارب 1700 متر، عقب أن سقطت من علو داخل فجوة في جبل ما بولاسي في مقاطعة نانتو غرب “تايوان”.

وذكر موقع “تايوان نيوز”، قامت وو باللجوء إلى استعمال الهاتف الذكي الخاص بها لطلب النجدة، عقب تعرضها لإصابات متعددة لحظة سقوطها، ولكن طاقم الإنقاذ لم يتمكن تحديد الموقع بالضبط إلا بعد ثلاث محاولات، استخدمت فيها طائرات مروحية تابعة للدفاع المدني، نتيجة الطقس السيئ.

ونهاية المطاف، تم العثور على جثة فتاة البكيني بالقرب من الموقع الذي أرسلت منه طلب المساعدة، عقب أن تم إستكمال عملية البحث سيراً على الأرجل.

ووفقاً لموقع “سكاي نيوز”، أن الرسالة التي أرسلتها وو للاستغاثة، كتبت فيها أنها باتت محاصرة نتيجة سقوطها من فوق الجبل،

ومن المرجح، أن وو توفيت، عندما تعرضت لحمى قوية، حسبما أوردته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أنها كانت عالقة في منطقة شديدة البرودة.

الجدير بالذكر، أن فتاة البكيني التايوانية، جذبت الكثير من المعجبين على الشبكة العنكبوتية، عبر مشاركة الصور الخاصة بها على قمم الجبال في بلادها، وهي ترتدي ملابس السباحة، خلال نحو 100 رحلة تقريباً على مدة 4 أعوام.

وبدأت وو التحديات الخاصة بها، بعد خسارتها رهان مع صديق لها، حيث أن الشرط المقرر هو التقاط صور بملابس السباحة “البكيني” على قمة جبل من أحد الجبال في البلاد.