التخطي إلى المحتوى
مانشستر يونايتد يقصى باريس سان جيرمان ويتأهل لربع نهائي دوري أبطال أوروبا
مانشستر يوناتيد

تأهل مانشستر يونايتد إلى الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا بعد انتصاره على مضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي بثلاثية مقابل هدف، والتي أقيمت على ملعب حديقة الأمراء ضمن مباراة إياب دور الـ 16 من البطولة، بهذه النتيجة بلغ الشياطين الحمر الدور المقبل رغم هزيمته في الذهاب ليتم احتساب قاعدة الهدف خارج الأرض لتنتهي مجموع المباراتين 3-3.

دخل مانشستر يونايتد اللقاء بكل حماس شديد ولم يكترث للخسارة المفاجئة التي تلقاها على يد فريق سان جيرمان في مباراة الذهاب بثنائية نظيفة، وكان واضحاً على لاعبيه نيتهم العودة  للمنافسة والخروج منتصرين وخطف بطاقة التأهل للدور المقبل من المسابقة ونجح في ذلك.

وفي ملخص مباراة مانشستر يونايتد وباريس سان جيرمان، حيث انطلق المواجهة بقوة بين الفريقين مع بعض المحاولات لخطف هدف مبكر، حيث نجح الشياطين الحمر بافتتاح النتيجة بتسجيل الهدف الأول في الدقيقة الثانية على بداية اللقاء، عن طريق روميلو لوكاكو بعد أن استغل خطأ من دفاعات باريس سان جيرمان ليخطف البلجيكي الكرة  ويسسدها داخل مرمى الحارس بوفون.

بعد صدمة الهدف المبكر، تمكن بي إس جي من تسجيل هدف التعادل سريعاً، بعد تمريرة من داني ألفيس إلى مبابي الذي لعبها عرضية إلى زميله خوان بيرنات الذي سدده داخل مرمى اليونايتد في الدقيقة 12، ولم يهدأ الفريق الفرنسي الذي كثف من هجماته ومحاولاته على ضيفه وكان قريب من تسجيل هدف التقدم عبر تسديدة قوية من جانب البرازيلي داني ألفيس، وتصويبات آنخيل دي ماريا لكن جميعها مرت بجوار المرمى.

وسجل الضيوف الهدف الثاني ليتقدم الفريق الإنجليزي بالنتيجة، في الدقيقة 30 عبر لوكاكو، بعد متابعته لتسديدة ماركوس راشفورد، وأنهى مانشستر يونايتد نتيجة الشوط الأول لصالحه بثنائية مقابل هدف.

وفي الشوط الثاني الذي بدأ بتوتر من جانب لاعبي أصحاب الأرض، تحصل بدورها الأرجنتيني دي ماريا على الانذار الاصفر، بعد تدخله الخشن على ماكتوميناي، وقضى مانشستر يونايتد على آمال الباريسيين بالعودة في المباراة بعد تسجيله الهدف الثاني عن طريق ماركوس راشفورد من علامة الجزاء في الدقيقة 94 بعد أن رجوع الحكم إلى تقنية الفيديو”var” ليحتسب لمسة يد على مدافع سان جيرمان، لتنتهى المباراة بفوز اليوناتيد واقصاءه لباريس سان جيرمان ويعبر دور ربع نهائي دوري الأبطال.