التخطي إلى المحتوى
نتيجة مباراة القمة بين آرسنال وليفربول
نتيجة مباراة القمة بين آرسنال وليفربول

انتهت قمة الجولة الحادية عشر من بطولة الدوري الانجليزي الممتاز، والتي جمعت كلا من  آرسنال وليفربول، على ملعب الأمراء بالعاصمة لندن، بالتعادل الايجابي 1-1، في المباراة التي شهدت العديد من الفرص والمحاولات من الفريقين، خاصة من قبل فريق المدفعجية الذي بدأ اللقاء ضاغطا، حيث شهدت الدقيقة الثالثة فرصة خطيرة للاعب لاكازيت كاد ان يفتتح بها مجال التسجيل لفريقه بعد عرضية متقنة من زميله اوبامينج، لكنها وصلت بين يدي الحارس البرازيلي اليسون.

وفي الدقيقة 8 قام النجم المصري محمد صلاح مراوغة دفاعات الارسنال ومرر الكرة ساديو ماني الذي سددها بعيدا عن المرمى.

وكاد لاعب الوسط ميختاريان ان يسجل الهدف الاول عن طريق رأسية مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى حارس ليفربول في الدقيقة 15.

وجاء الهدف الأول لفريق ليفربول في الدقيقة 19 من زمن اللقاء، لكن الحكم لم يحتسبه بداعي التسلل على ماني عندما سدد زميله فيرمينو الكرة اصطدمت بالعارضة وارتدت اللاعب السنغالي الذي كان في موقف تسلل.

وبعد عرضية رائعة من الفرعون المصري محمد صلاح وصلت للمدافع الهولندي فيرجل فان دايك الذي اضاعها بصورة غريبة في الدقيقة 22.

شهدت الدقيقة 38 اخطر فرصة للفرنسي لاكازيت بعدما استلم الكرة من صانع الألعاب تشاكا، ليسددها وتمر بجوار الحارس بيكر.

انقذ حارس الارسنال المرمى من راسية خطيرة من المدافع فان دايك في الدقيقة 45، كاد من خلالها أن يفتتح مجال التسجيل لمصلحة ليفربول، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

ومع انطلاقة الشوط الثاني حاول فريق ليفربول التقدم بالنتيجة عن طريق محمد صلاح، حين سدد الكرة لكنها اصطدمت بالدفاع.

تمكن ليفربول من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 61 من زمن اللقاء، بعد تسديدة قوية من اللاعب ملينر سكنت شباك الحارس لينو، بعدها بثلاث دقائق كاد الارسنال ان يعدل النتيجة عن طريق اللاعب توريس الذي سدد كرة تصدى لها الحارس البرازيلي ببراعة.

انطلق النجم المتألق محمد صلاح بالكرة من الجهة اليسرى في الدقيقة 68، ومررها لزميله السنغالي الذي لم يتمكن من اللحاق بها لتمر بسلام على مرمى لينو.

تمكن الفرنسي المبدع لاكازيت من تعديل الكفة لفريقه قبل نهاية المباراة بعشرة دقائق، وجاء الهدف بعد تمريرة متقنة من زميله ايوبي استلمها وخدع بها الدفاع ليسددها في المرمى معلنا عن هدف التعديل.

مع اقتراب نهاية المباراة اصبح الفريقان يبحثان عن التعادل خفوفا من المجازفة واستقبال هدف في الوقت القاتل، حتى انتهت مباراة القمة بالتعادل بهدف في كل شبكة.

أصبح فريق ليفربول في المركز الأول مؤقتا برصيد 27 نقطة بانتظار مباراة مانشستر سيتي الذي يملك 26 نقطة، أما النادي اللندني في المركز الخامس برصيد 23 نقطة.