التخطي إلى المحتوى
منافسة قوية بين بايرن ميونخ وريال مدريد على مهاجم يوفنتوس
منافسة قوية بين بايرن ميونخ وريال مدريد على مهاجم يوفنتوس

من المتوقع أن يشهد موسم الإنتقالات الشتوي القادم منافسة قوية بين كبار الاندية الاوروبية، وذلك بسبب حاجة بعض الفرق الى تدعيم صفوفها بنجوم من الصف الاول.

واحد هذه الاندية، التي تعاني من سوء النتائج مؤخرا، بايرن ميونخ الألماني، الذي تعثر في العديد من المباريات بداية الموسم الحالي.

وكشف الموقع الرسمي لـ الميركاتو الايطالي” الكالتشيو” ان إدارة بايرن ميونخ، قد خصصت مبلغ 100 مليون يورو من ميزانية الفريق من أجل التعاقد مع مهاجم فريق يوفنتوس، الأرجنتيني باولو ديبالا.

وذكر الموقع أن قيمة الصفقة قد تكلف النادي الألماني أقل مما هو متوقع، حيث من الممكن أن يدخل اللاعب الكولومبي خيميس رودريغيز ضمن الصفقة، بحيث ينتقل الى نادي يوفنتوس، والأمر الذي من الممكن ان يسهل انتقال النجم الكولومبي الى صفوف السيدة العجوز، هو أن علاقة اللاعب بمدرب الفريق كوفاتش متوترة، ورغبته بالانتقال الى نادي آخر يضمن له مكان أساسي بالفريق.

وهناك نادي اخر قد يكون المنافس الاكبر على عقد ديبالا، وهو ريال مدريد الذي يمر بحالة عدم الاستقرار وسوء النتائج، حيث خسر مؤخرا من غريمه التقليدي برشلونة بنتيجة كبيرة” خمسة أهداف”، في مباراة قد كشفت الخطأ الذي ارتكبه رئيس النادي فلورنتينو بيريز، عندما تخلى عن لاعب بحجم كريستيانو رونالدو دون تعويض مكانه الذي بقي شاغرا، حيث ذكرت بعض التقارير الصحفية أن نادي ريال مدريد يسعى للتعاقد باولو ديبالا، ودخول النادي الملكي الصفقة قد يرفع من قيمة المهاجم الأرجنتيني في سوق الانتقالات.

رغبة باولو ديبالا بترك فريقه يوفنتوس

باولو ديبالا
باولو ديبالا

 

بعد قدوم صاروخ ماديرا الى فريق اليوفي، قل اعتماد المدير الفني ماسيمليانو اليغري على المهاجم ديبالا، وشهدت مباريات الفريق وجود اللاعب الأرجنتيني على كرسي الاحتياط، الأمر الذي ساء اللاعب وجعله يفكر بالبحث على تجربة جديدة خارج إيطاليا، ولكن تألق اللاعب في مباريات الفريق الأخيرة، بتسجيله 4 اهداف في دوري ابطال اوروبا، حيث تمكن اللاعب من تسجيل 3 اهداف امام فريق يانج بويز، في المباراة التي غاب عنها رونالدو، وسجل هدف الفوز الوحيد لفريقه في مباراة القمة التي جمعت يوفنتوس ومانشستر يونايتد على ملعب الاولد ترافورد ، قد يكون حافزا لإدارة يوفنتوس للتمسك باللاعب، رغم العروض المغرية من كبار أندية أوروبا