التخطي إلى المحتوى
مصر.. نصائح بعد تكرار مأساة الغاز ومقتل 15 شخصاً
مصر.. نصائح بعد تكرار مأساة الغاز ومقتل 15 شخصاً

أفادت وسائل إعلامية مصرية، أن  سخانات الغاز في المنازل جنت على حياة أكثر من 15 شخصاً في غضون أسبوع واحد، ومع تكرار هكذا مأساة على وجه الخصوص في فصل الشتاء، قدم خبراء الصحة، نصائح للمواطنين بالسير على خطوات الأمن والسلامة عند استخدام تلك السخانات للاستحمام أو للتدفئة.

شهدت محافظة الجيزة بمنطقة إمبابة، كارثة كبيرة جراء تسرب للغاز الطبيعي من السخان التابع للمنزل، حيث لقي 5 أشخاص من عائلة واحدة حتفهم مكونة من الأب والأم وثلاثة أبناء داخل الشقة السكنية الخاصة بهم.

وبحسب التحريات، أن الغاز تسرب من المواسير الخاصة بالسخان، وكان السبب الرئيسي في اختناق أفراد العائلة خلال نومها، وفقاً لما أوردته صحيفة “الشروق” المحلية، وكشفت تحقيقات النيابة أن الأسرة تعيش في شقة سكنية، وأن الجيران بلغوا بوفاتهم بداخل البيت نتيجة تعرضهم لتسرب الغاز.

وأما محافظة الفيوم، حيث لقي 8 أشخاص مصرعهم بسبب تسرب الغاز من ضمنهم 6 أشخاص من عائلة واحد في منطقة التعاونيات بالمدينة.

مأساة عرسان جدد في مصر بسبب الغاز

وودع أهالي التعاونيات نفس الحي، عروسان جدد لقوا حتفهم بعد ثلاثة أيام من زفافهما، عثر عليهم مختنقين داخل شقتهما، نتيجة تسرب الغاز الطبيعي من السخان في الحمام.

وأيضاً في محافظة الدقهلية، مركز “ميت غمر”، شيع أهالي قرية سنماي، جثمان عروسين قليها حتفهما بعد يوم واحد فقط من ليلة الزواج، عقب تعرضها لحالة اختناق نتيجة تسرب الغاز.

تحذيرات شديدة للمواطنين

ومع كل هذه الواقعات المأساوية، أطلق المشرفة على مركز السموم في كلية الطب بجامعة الإسكندرية “مها غانم”، تحذيرات شديدة من سخانات الغاز، لافتة إلى أنها قد تسبب الوفاة في حال حدوث أي تسرب.

وأوضحت المشرفة، خلال كلمة لها ذكرها موقع صحيفة “المصري اليوم”، أن المركز استقبل حالات مصابة بتسمم نتيجة استنشاق كمية كبيرة من الغاز.

وقدمت غانم نصائح للمواطنين، تقتضي بمتابعة مفاتيح الغاز أو البوتاجاز، وعدم غلق النوافذ خلال التواجد في الحمام لمدة طويلة، مشيرة إلى أنه “لا يجب الاستحمام أكثر من ثلاثة دقائق”، واستندت إلى “أناس كثر توفاهم الله نتيجة التأخر لفترة مطولة في الحمام”.