التخطي إلى المحتوى
مصر: سجن شقيق وزير سابق بتهمة تهريب الآثار بطريقة دبلوماسية
مصر: سجن شقيق وزير سابق بتهمة تهريب الآثار بطريقة دبلوماسية

أصدرت النيابة العامة في مصر، قرار سجن بطرس رؤوف شقيق الوزير المالي قبل ثورة يناير 2011 يوسف بطرس غالي، على خلفية تهريب الآثار في “حقائب دبلوماسية” إلى إيطاليا، أربعة أيام على ذمة التحقيق.

وذكرت وسائل إعلامية مصرية، أن النيابة العامة كانت قد تلقت بلاغاً يفيد بوجود آثار يشتبه بأنها ترجع لمصر قد تم ضبطها في إيطاليا بالتحديد في مدينة ساليرنو، وعلى الفور قامت الجهات المعنية بفتح تحقيق شامل، بالاستعانة بخبراء آثار لفحصها والتأكد ما إذا كانت تنتمي إلى الحضارة المصرية أم لا.

وأوضحت التحقيقات، أن الآثار التي تم ضبطها وهي 195 قطعة أثرية من الحجم الصغير، بجانب 21660 قطعة عملات معدنية، تعود كلها إلى الحضارة المصرية.

في المنحى ذاته، حيث توجه فريق مصري مختص إلى مدينة  ساليرنو الإيطالية، وتم استلام الآثار المضبوطة وتم نقلها إلى مصر وتسليمها لكي يتم عرضها في المتحف المصري الكبير.

يشار إلى أن، النائب العام كان قد قام بإصدار قرار منع شقيق وزير المالية ومدحت ميشيل وزوجته سحر زكي وسكاكال أوتوكار الذي يحمل الجنسبة الإيطالية، من التصرف في الأموال المنقولة والغير منقولة لهما.