التخطي إلى المحتوى
أخبار مصر.. تراجع ملحوظ في معدل حوادث الطرق بالأرقام
مصر.. تراجع ملحوظ في معدل حوادث الطرق بالأرقام

صرح الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء المصري في إعلان تقرير صادر عنه، اليوم الإثنين، يفيد بانخفاض عدد حوادث الطرق في نصف العام الأول 2018، وذلك بالمقارنة مع ذات الفترة من السنة السابقة.

هذا وأوضح الجهاز المركزي، أن العدد لـ”حوادث السيارات” على الطرقات في النصف الأول من العام الجاري وصل إلى 4426 حادث، بينما نفس الفترة من العام الماضي 5836 حادثاً، لترصد بذلك انخفاض يقدره 24.2 بالمائة.

الجدير بالذكر أن حوادث المرور تكثر في مصر نتيجة عدم إعطاء الاهتمام الكافي للالتزام بقواعد القيادة، إلى جانب قلة الحرص على إجراء المكنكة الدورية للسيارات، وبالإضافة أيضاً إلى سوء حالة بعض الطرقات.

وخلال بيان صحفي هام يشمل أهم مؤشرات التقرير، قال الجهاز المركزي، أن عدد الوفيات من جراء حوادث النصف الأول من 2018 وصل إلى 1560 شخص، وفي المقابل فترة العام الماضي كانت 1929 شخصاً، لتسجل بذلك إنخفاض ملحوظ بقيمة 19.1 بالمائة، إلى جانب انخفاض عدد الإصابات جراء الحوادث من 5936 فرداً من ما بلغت السنة المنصرمة 7217 برقماً واضح 17.7 بـ%.

وجاء التقرير موضحاً العامل الأساسي لحوادث الطرق في النصف الأول للعام الجارِ، هو “العنصر البشري” بقيمة 75.7 بالـ%، ويليه مباشرة عنصر الصيانة أو بما تعرف الحالة الفنية للمركبات بقيمة 17.1 بالمائة، مشيراً إلى أن العنصر البيئي أو حالة الطرق “كانت أدنى أسباب الحوادث بنسبة 2.9 بالمائه.

وحسبما نقلت وكالة الأنباء العالمية رويترز عن تقرير الجهاز المصري “إن حوادث النصف الأول من 2018 أدت إلى تلف 7037 مركبة بمختلف أنواعها.

وحول معدل الحوادث والخسائر البشرية اليومية، ذكر التقرير أن معدل الحوادث قد هبط إلى 246 حادث يومياً في ذات الفترة من العام الجارِ، وبالمقابل 32.4 حادثاً مرورياً بشكل يومي لنفس المدة الزمنية من 2017.

تجدر الإشارة إلى أن معدل الوفيات قد تدنى بنسبة 8.7 متوفي لكل يوم، بالمقابل من 10.7 متوفاة في ذات الفترة من العام السابق، كما أن معدل المصابين وصل إلى 33 مصاب لكل يوم مقابل 40.1 مصاباً بنفس الفترة من 2017، وفقاً لما ذكره التقرير المصري.

وأما من ناحية حوادث السكك الحديدية، قال التقرير أنها ارتفعت في النصف الأول لعام 2018، ليبلغ 1082 حادثاً مقابل 793 حادث في ذات الفترة من العام السابق بنسبة قدرها 36 بالـ%.

وبحسب التقرير المصري، حيث أن 81.2 بالمائه من هذه الحوادث تأتي في إطار اصطدام مركبات ببوابات مداخل ومخارج العبور عبر السكك الحديدية للقطارات، ووصل عددها إلى 879 إصطداماً.