التخطي إلى المحتوى
مصر.. افتتاح أهم أنفاق “محطة رمسيس” بعد كارثة القطار
افتتاح نفق القطارات في مصر بشكل جزئي

أفادت وسائل إعلام مصرية، اليوم الخميس، أن وزير النقل المصري الجديد “كامل الوزير”، أصدر قرار فتح أهم نفق للمشاة في محطة مصر “محطة القطارات المركزية في القاهرة”، وذلك عقب أكثر من 8 سنوات دامت من الإغلاق.

وقال المصدر، أن جميع وزراء النقل السابقين لم ينجحوا في إعادة فتح النفق نتيجة خشية أمنية، كما ويربط النفق غراج رمسيس” بأرصفة ومحطة مصر ونقطة تجمع أحمد حلمي الخاص بالمركبات.

وخلال زيارة تفقدية لأعمال الصيانة والترميم في موقف حادث حرق لمحطة مصر، لاحظ كامل الوزير أن النفق مغلق لدواعي أمنية، الأمر الذي يتطلب من مسؤولي وقيادة الشرطة أهمية إعادة فتحه بسبب أهمية حركة المشاة والركاب في المنطقة.

وبحسب موقع “اليوم السابع” بعد تنسيق مع وزارة الداخلية من قبل كامل الوزير، تم إعادة فتح النفق بشكل جزئي لخروج الركاب من المحطة في ناحية ميدان رمسيس، وفي صدد استكمال فتحه في ناحية موقف أحمد حلمي مع إنتهاء أعمال ترميمه.

وشهدت محطة مصر في شهر فبراير 2019، حادث مفجع عقب إندلاع حريق هائل في اصطدام قطار بـ(صدادة حديدية)، مما أدى إلى انفجار خزان الوقود في القاطرة الرئيسية، وأسفر عن عدد من الضحايا وإصابة آخرين.

وتعد محطة مصر، التي تشتهر باسم محطة رمسيس، المحطة المركزية للقطارات في العاصمة المصرية “القاهرة”، وهي أيضاً أكبر المحطات على نطاق مصر.

وإثر ذلك، استقال وزير النقل المصري في ذاك الوقت، وبعد تعيين الوزير الجديد تعهد باستكمال مشروعات تحديث وتطوير السكك الحديدية، عقب أيام من كارثة قطار محطة مصر، بالإضافة إلى إطلاق برنامج واسع يساعد في تأهيل العنصر البشري في الهيئة.