التخطي إلى المحتوى
مصرع عروس في مصر بعد زفافها بساعات تهز مصر
العروسة المصرية المجني عليها

في حادثة مأساوية مفجعة في مصر، الأحد، لقيت عروس مصرعها على يد زوجها عقب 24 فقط بمرور عقد قرانهما، وحدث الأمر في قرية في محافظة المنوفية بدلتا النيل، وفقاً للمصادر المصرية.

وبحسب صحيفة “الشروق” المصرية، فإنه قد تم العثور على الفتاة التي يشار إليها بإسم منار م.أ جثة هامدة غارقة في دمائها في قرية القرنين التابعة لمركز الباجور في محافظة المنوفية.

وبعد نقلها إلى مستشفى الباجور العام، أوضحت التحريات الأولية بأن زوجها هو الذي نفذ الجريمة وجنى عليها عقب مرور أقل من 24 ساعة فقط على زفافهما.

ورد شقيق المجني عليها خلال سؤاله، أن زفافها كان أول أمس الجمعة، وقام بالذهاب إليها يوم السبت للاطمئنان عليها، وتفاجئ أنها غارقة في دمائها داخل شقة الزوجية، مع العلم أن أسباب الجريمة لم تتضح بشكل أدق.

ولفتت “الشروق” إلى أن الزوج قد هرب، في حين ذكرت صحيفة “الوطن” أنه تم التحفظ عليه في مستشفى بنها الجامعي مصاباً بجرح في البطن، كما أن النيابة المصرية تتولى التحقيق في الحادثة البشعة.

المصدر: سكاي نيوز