التخطي إلى المحتوى
مساج تايلاندي ينتهي بفاجعة
تدليك مفاصل أصابع اليدين

طلب سائح إسباني في تايلاند من عاملة في مركز العناية بالجسم، خلال حصة مساج مؤخراً، أن تدلك منطقة المعدة، ولكنه لقي مصرعه بشكل مفاجئ.

فإن السائح الإسباني الذي يدعى “فيسنتي فرنانديز” البالغ من العمر 67 عاماً، ذهب إلى مكان للتدليك في جزيرة بتايا في تايلاند، وأحضر معه مستحر خاصة من الكريمة في الساعة الحادية عشرة ليلاً تقريبا.

ورغب فرنانديز الذي يعمل في مجال السياحة، أثناء تواجده في المكان بالاسترخاء، وطلب من العاملين في المحل الخضوع لجلسة تدليك قبل يوم واحد فقط من مغادرة البلد الآسيوي الجذاب.

وقال السائح أنه قد جلب معه “زيت اللوتس” لكي يحصل على جلسة تدليك مريحة، ولكن بعد نحو 15 فقط، بدأ الجسم في التشنج والتقلص، وبعد ذلك فقد الوعي بصورة كاملة.

وارتحل الرجل من الدنيا أثناء نقله إلى المستشفى، وتحدثت الفتاة التي كانت تقوم بتدليكه أنه طلب منها أن تمرر فوق معدته بشكل هادئ.

وإثر ذلك، أوضح المحل الذي قام بالتدليك أن الشابة قامت بعملها بالشكل المطلوب، في حين أعلنت السلطات إخضاع المتوفي للتشريح بهدف تحديد سبب الوفاة الحقيقي.

وتقول السلطات ربما يكون سبب الوفاة  بصورة مفاجئة هو الوضع الصحي للرجل المتقدم في العمر.