التخطي إلى المحتوى
ليونيل ميسي يتحدث للصحافة عن فالفيردي ورباعية ليفربول ونهائي الكوبا
ميسي-فالفيردي

تحدث ليونيل ميسي نجم نادي برشلونة الإسباني، لوسائل الإعلام، خلال مؤتمر صحفي قبل مباراة فريقه المنتظرة في نهائي كأس الملك ضد فالنسيا يوم السبت، وتطرق إلى العديد من الأمور، أبرزها خروج برشلونة المذل من دوري أبطال أوروبا أمام ليفربول، وكذلك رأيه في بقاء مدرب الفريق إرنستو فالفيردي وعن نهائي كأس كوبا ديل ري.

أبرز ما قاله ميسي في المؤتمر الصحفي:

عن نهائي كأس الملك ضد فالنسيا: “هذا نهائي ، فرصة لإنهاء الموسم بلقب ، على الرغم من كل شيء سوف ننهي العام  بطريقة إيجابية ، بلقب آخر، نحن جميعًا ندرك أن هذا نهائي ، وإذا لم نفز ، فسنكون أسوأ بكثير مما نحن عليه الآن. علينا أن نحاول أن نتغلب على ما حدث ونحاول الفوز.

سأله الصحفيين عن رأيه في المدرب: “أعتقد أن فالفيردي قام بعمل مثير للإعجاب طوال الوقت الذي كان فيه هنا، في المباراة ضد ليفربول لا يتحمل المسؤولية عن أي شيء، نحن واللاعبون هم المسؤولون، لقد لعبنا بشكل سيء للغاية”.

وأضاف: “أود منه ان يستمر مع الفريق يقصد “فالفيردي”، خسرنا منذ العام الماضي مرتين فقط بالابطال، وكان هناك خسارة أمام روما أثرت على مجريات الموسم، لكن كان ذلك ضربة كبيرة لنا، لكن إذا فكرت في الأمر، هذه مباراتان فقط”.

وعن الفوز بالحذاء الذهبي، قال: “لا أفكر في الحذاء الذهبي الأوروبي، ليس في ذهني اطلاقاً، ما حدث في ليفربول هو، كما قلت كانت ضربة كبيرة، وأنا لا أفكر في أمور شخصية، فقط الآن لدينا نهائي كأس كوبا ونريد الفوز بها”.

وعن إقصاء الفريق أمام ليفربول في دوري الأبطال، تابع ميسي قائلاً: “بعد أن سجلوا الهدف الثاني، لم نكن تنافسيين، يمكنك أن ترتكب أخطاء في أي لعبة، لكن لا يمكن أن يكون لدينا شيء لم نتنافس فيه، بالتأكيد نشعر بخيبة أمل كبيرة ونحن نتحمل المسؤولية”.

وأكمل: “كنا قريبين جداً من نهائي دوري الأبطال، لكن رغم ما حدث هذا العام، صحيح كنا نفكر جميعاً بدوري الابطال، لكن فزنا بالدوري ونريد تأمين ثنائية ، سيكون ذلك شيء مهم جداً للفريق”.

وعن امكانيته مغادرة برشلونة، قال ميسي: “ما زلت مع الفريق وأريد أن اكون هنا، لقد شعرت بخيبة أمل أيضاً مع منتخب الأرجنتين، وواجهة ضغوط كبيرة، لكن ما زلت أحاول دائماً الاستمرار وتحقيق الفوز، وهذا لا يغير شيئاً”.