التخطي إلى المحتوى
ليفربول يحرم برشلونة من التعاقد مع لاعبيه لمدة ثلاث مواسم
ليفربول يحرم برشلونة من التعاقد مع لاعبيه لمدة ثلاث مواسم

لا يستطيع نادي برشلونة التوقيع مع أي لاعب من فريق ليفربول خلال السنتين المقبلتين، وذلك وفقا لبند موجود في عقد اللاعب البرازيلي فيليبي كوتينيو الذي تعاقد معه الفريق الكتالوني في يناير الماضي من صفوف الريدز.

وأوضحت صحيفة الكادينا سير “Cadena Ser”، أن الفريقين الاسباني والانجليزي، اتفقا على عقد بقيمة 160 مليون يورو من أجل لاعب الوسط البرازيلي، وكان من ضمن بنود العقد حسب رغبة ليفربول، منع برشلونة من التعاقد مع أي لاعب آخر من صفوف الفريق.

يذكر أن هذا البند مدته ثلاث سنوات، ما يعني أنه متبقي سنتين، وكان هذا الشرط من قبل ادارة ليفربول بسبب الحفاظ على اللاعبين من اغراءات نادي برشلونة، الذي تعاقد من قبل مع الأرجنتيني ماسكيرانو، والمحارب لويس سواريز ومؤخرا مع نجم السامبا كوتينيو.

وكانت بعض الصحف قد أشارت حول رغبة برشلونة في التعاقد مع مهاجم ليفربول البرازيلي روبيرتو فيرمينو، بديلا للويس سواريز الذي أصبح في عمر الـ 31، حيث يبحث برشلونة عن لاعب بمواصفات وخصائص سواريز، ليساعد ميسي في خط الهجوم رغم تخلي الادارة عم الاسباني باكو الكاثير رغم جودته، وذلك لانه لم يتمكن من الاعتياد على أسلوب الاسطورة الارجنتينية ميسي.

وكان كوتينيو قد اعترف بأنه يفضل اللعب بقميص برشلونة ومغادرة الانفيلد، تماما كما حصل مع المهاجم الاوروغوياني لويس سواريز الذي ترك ليفربول وانتقل لبرشلونة موسم 2014.

الجدير بالذكر أن نجم برشلونة الحالي، قد لعب في صفوف ليفربول لمدة أربع مواسم دون أن يحقق أي ألقاب مع الفريق، وكان ليفربول قريب من التتويج بلقب دوري ابطال اوروبا الموسم الماضي حين ترك كوتينيو الفريق.

ومنذ انتقاله لصفوف البرسا، أصبح كوتينيو جزء من المنظومة خاصة بعد التفاهم مع الثنائي ليونيل ميسي ولويس سواريز، حيث سجل اللاعب العديد من الأهداف منذ انتقاله للكامب نو.