التخطي إلى المحتوى
كيم كارداشيان تواجه سرقة ستُحصل ملايين من ورائها
كيم كاردشيان

على ما يبدو أن نجمة التلفزيون الأمريكية كيم كارداشيان في مسارها للحصول على مبلغ كبير قد يبلغ نحو مليون دولار للصورة الواحدة، عقب حملة قضائية شنتها على شركة قامت بسرقة أفكار من ملابس خاصة بها.

وبحسب موقع “ديلي ميل” البريطاني، أن كارداشيان أقامت دعوى قضائية ضد شركة أزياء أمريكية، قلت ملابس ترتديها كارداشيان، كما نشرت عدداً من الصور على حسابها في تطبيق “إنستغرام” يحمل التصاميم ذاتها، مطروحة للبيع.

وذكر الموقع، أن دعوى كيم كاردشيان قد تجلب لها ما يزيد عن المليون دولار لكل صورة تم نشرها على تطبيق تبادل الصور “إنستغرام” من قبل الشركة، تبين فيها ملابس أفكار ملابس مقلدة لتلك التي ترتديها نجمة تلفزيون الواقع الأمريكية.

وفي وقت سابق، عرضت شركة “ميسغايديد” الأمريكية مجموعة من فساتين ارتدتها كارداشيان في المناسبات للبيع، مما جعل الكثير يعتقد بأن السيدة المثيرة للجدل تعمل مع الشركة.

الأمر الذي أثار غضب كارداشيان، بحسب المصدر ذاته، وجعلها تقوم برفع دعوى قضائية تطالب فيها بـ 10 ملايين دولار كتعويض من الشركة، ولكن فريقها القانوني عمل على خفض المبلغ وجعلها 5 مليون دولار، أو ما يوازي نحو مليون دولار للتدوينة الواحدة.

وقالت كيم كارداشيان، من المحبط مشاهدة شركات الأزياء وهي تقلد “تسرق” تصاميم بذل فيها العرق والدم من جانب المصممين، الذين ثابروا للوصول لأفكارهم.