التخطي إلى المحتوى
كرواتيا تهزم الماتادور بعد هدف دراماتيكي من اللاعب تين جيدفاج وتقابل انجلترا يوم الأحد لحسم الصدارة
كرواتيا تهزم الماتادور بعد هدف دراماتيكي من اللاعب تين جيدفاج وتقابل انجلترا يوم الأحد لحسم الصدارة

حقق المنتخب الكرواتي فوز مهم على نظيره الإسباني بنتيجة 3-2, في المباراة التي جمعت الفريقين على استاد ماكسيمير لحساب المجموعة الرابعة من بطولة دوري الأمم الأوروبية, وأصبح فريق المدرب داليتش في المركز الثالث برصيد 4 نقاط بالتساوي مع المنتخب الإنجليزي , ويملك رفقاء أفضل لاعب في العالم فرصة كبيرة للإبعاد فريق جاريث ساوثجيت عن المركز الثاني, إذا تمكنوا من تكرار هذا الإنجاز على ملعب ويمبلي يوم الأحد القادم.

وعلى الجانب الأخر تشكل هزيمة الماتادور الإسباني فرصة منتخب الأسود الثلاث لتحقيق صدارة المجموعة, في حال فوزهم على الفريق الذي كسر قلوبهم في الدور قبل النهائي من بطولة كأس العالم في موسكو, ومطالب الإنجليز تقديم مستوى أفضل من الذي قدموه أمام الكروات في مونديال روسيا, إن أرادوا الفوز بدوري الأمم.

وقال لاعب وسط الملكي لوكا مودريتش, قبل لقاء الإسبان معقبا على الهزيهة الثقيلة التي تعرض لها الفريق في اللقاء الودي الذي انتهى بفوز فريق المدرب لويس انريكي بسداسية نظيفة:” لقد كان العبور إلى الدور النهائي من بطولة كأس العالم, أمام المنتخب الإنجليزي أمر مرهق جسدياً وعاطفياً”.

وكان لنجمي البرسا والريال دور كبير في فوز بلاده على المنتخب الإسباني, حيث سيطر الكروات على مجريات اللقاء منذ الدقائق الاولى, وكانوا قريبين من تسجيل هدفين في أول عشر دقائق من زمن الشوط الأول, حيث شهدت الدقيقة 6 فرصة خطيرة عندما مرر راكيتيتش الكرة لزميله بيريسيتش الذي سددها على القائم الأيسر لمرمى الحارس  دي خيا, ودخل الإسبان بعدها في أجواء اللقاء مستحوذين على الكرة, وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

تمكن اللاعب اندري كراماريتش من افتتاح مجال التسجيل لمنتخب بلاده في الدقيقة 54, وعادل نجم ريال مدريد داني سيبايوس النتيجة لفريقه بعدها بدقيقتين فقط.

الدقيقة 69, سجل اللاعب تين جيدفاج هدف التقدم من جديد للكروات, ولم يمر 9 دقائق على هدف التقدم حتى تمكن مدافع وقائد اللاروخا من تعديل الكفة عن طريق ركلة جزاء.

وبعد أن كان اللقاء قريب من التعادل, عاد اللاعب صاحب الهدف الثاني ليضيف ثالث الأهداف في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل من الضائع لفريقه والثاني له” تين جيدفاج”, لتنتهي المباراة بتفوق اصحاب الارض بثلاثة أهداف لهدفين معززين آمالهم في احتلال صدارة المجموعة.