التخطي إلى المحتوى
قصة الطفل المصري وقميص صلاح في برج العرب
الطفل المصري مع محمد صلاح في ملعب برج العرب

حظي طفل مصري بتسليط الأضواء عليه أكثر من نجوم المنتخب المصري في الإسكندرية، يوم الأحد، وهذا لحجم سعادته الكبير التي التقطتها عدسات الكاميرا، عقب حصوله على قميص النجم محمد صلاح.

وأظهر الطفل الصغير سعادته البالغة، عقب أن قرر محمد صلاح إهداءه القميص الخاص به بعد انتهاء المباراة، وركب الطفل المصري فرحاً بالهدية “القيمة” جداً بالنسبة له.

وبحسب موقع يلا كورة فإن الطفل الصغير سطر قصة عن الأمل بعد الخيبة، فإن اللاعب عمرو وردة قد رفض منحه قميصه حيث فضل طفل آخر، ولكن إصراره قد جلب “الجائزة الأكبر، وهي قميص هداف الدوري الإنجليزي الممتاز.

وتم انتشار صورة الطفل خلال حصوله على قميص محمد صلاح، والأوقات التي تتمتع بلحظات لا توصف بالنسبة للطفل، بعد أن حصل على زي الكرة للنجم المصري، وهو يترجل فرحاً بسعادة إلى خارج الملعب.

يشار أن المنتخب المصري حقق الفوز على غينيا بنتيجة 3-1، في المباراة الأخيرة قبل انطلاق كأس أمم أفريقيا الجمعة، في مباراة شارك بها محمد صلاح في الجولة الثانية من اللقاء.