التخطي إلى المحتوى
غوارديولا يؤكد تفوقه على مورينيو في لقاء ديربي مانشستر والأرسنال يضيع نقطتين على ملعبه
غوارديولا يؤكد تفوقه على مورينيو في لقاء ديربي مانشستر والأرسنال يضيع نقطتين على ملعبه

تمكن فريق مانشستر سيتي من حسم لقاء الديربي أمام المان يونايتد بثلاثية لهدف، لحساب الجولة الثانية عشر من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، وشهدت المباراة تفوق كتيبة المدرب بيب غوارديولا على أبناء البرتغالي جوزي مورينيو اداء ونتيجة طوال شوطي المباراة، واكد حامل لقب النسخة الاخيرة انه لن يتنازل عن لقبه بسهولة.


أهداف لقاء ديربي مانشستر


جاء الهدف الأول لمصلحة السماوي في الدقيقة 12 عن طريق لاعب الوسط الإسباني دافيد سيلفا الذي سدد الكرة بعد تمريرة ساحرة من زميله البرتغالي برناردو سيلفا، واستمرت سيطرة الستي على مجريات الشوط الأول لكن دون وجود خطورة فعلية على مرمى الحارس الاسباني دي خيا، لينتهي الشوط الأول بتقدم المان سيتي 1-0.

ومع بداية الشوط الثاني وتحديدا في الدقيقة 48، تمكن المهاجم الأرجنتيني كون اغويرو من اضافة الهدف الثاني بعد تسديدة صاروخية على مرمى الحارس دي خيا.

وبالرغم من انعدام فرص الشياطين الحمر إلا أنهم تمكنوا من تعديل النتيجة في الدقيقة 58، عن طريق ركلة جزاء احتسبها حكم اللقاء بعد عرقلة الحارس البرازيلي إديرسون للمهاجم البلجيكي لوكاكو، ونفذها اللاعب أنطوني مارسيال، لتصبح النتيجة هدفين لهدف لصالح السيتي.

وقبل 4 دقائق من نهاية أحداث المباراة، انفرد الالماني غاندوغان بمرمى حارس اليونايتد بعد تمريرة طولية متقنة من المتألق بيرناندو سيلفا، ليعلن عن ثالث أهداف فريقه ومنهيا لقاء الديربي بثلاثية لأصحاب الأرض.

تمكن مانشستر سيتي من مواصلة تربعه على عرش الصدارة حيث وصل الفريق للنقطة 32 وبفارق نقطتين فقط عن ليفربول الذي وصل للنقطة 30 بفضل نجمه المصري محمد صلاح، بينما تجمد رصيد اليونايتد عند النقطة 20 بالمركز الثامن.

وعلى الجانب الآخر، فشل فريق الارسنال من تحقيق الانتصار على ملعبه أمام وولفز، حيث اكتفى بالتعادل الايجابي بهدف لهدف، وكان فريق المدفعجية قريب من الخسارة الثالثة في البرمير ليغ، بعدما كان متأخرا في النتيجة حتى الدقيقة 86، عندما سجل اللاعب مختاريان هدف التعادل، و وصل فريق المدرب اوناي ايمري للنقطة 24 في المركز الخامس.