التخطي إلى المحتوى
شركة “آي بي إم” تستعرض أول حاسوب كمومي تجاري في العالم
شركة "آي بي إم" تستعرض أول حاسوب كمومي تجاري في العالم

أعلنت شركة “آي بي إم” عن أول حاسوب تجاري “كمومي” في العالم, والذي من المتوقع أن ينتشر على نطاق واسع, بحيث يصبح حاسب شخصي لدى الكثرين والذي سيؤدي إلى الاستغناء عن الحواسيب المستخدمة حاليا.

وكشفت الشركة عن اسم الحاسب الخارق وهو “IBM Q System One”, وقد اسدلت عنه النقاب ضمن مشاركتها بالمعرض التجاري للاكترونيات “CES 2019”, في لاس فيغاس, ويأتي الحاسب بمكعب حجمه 2.7 متر طولا وعرضا, و مصنوع من  زجاج سمكه 1.27 سنتيمتر.

أما السبب وراء صنع المكعب الزجاجي, فهو يساعد على منع الأصوات والاهتزازات الخارجية والتقلبات بدرجة الحرارة من الوصول إلى حاسوب كمومي, بالاضافة لاطالة عمر الـ Qubit “البت الكمومي”, والتي تعتبر الوحدات الاساسية للحاسب الكمومي, وتشمل أيونات وذرات والكترونيات واجهزه التحكم التي تعمل على معالجة وتخزين البيانات والمعلومات.

ومن الجدير بالذكر, أن مشروع IBM Q يستخدم نظريات فيزيائية في عملية إنشاء الحاسب الكمومي, والتي تعتبر اقوى باضعاف من الحواسيب الحالية. ومن المتوقع أن يحدث هذا الاختراع الجديد ثورة في مختلف مجالات الحياة, بما فيها الأسواق المالية والطب  والهندسة والذكاء الاصطناعي و التجارة الالكترونية.

ويأتي حاسب IBM Q System One على شكل مجموعة من اللوحات الدائرية والاسلاك المغلفة باسطوانات معدنية, ويصل إلى 20 كيوبت, الأمر الذي يجعله اصغير بكثير من حجم حاسوب جوجل الكمومي “72 كيوبت”, وتشير التوقعات إلى أن هذه الخطوة التي اتخذتها الشركة ستعمل على توفير حواسيب كمومي للعملاء بشكل كبير.

وذكر أرفيند كرشنا مدير قسم الابحاث في مجموعة “آي بي إم”, إن نظام كيو سيستيم وان “IBM Q System One”, يعتبر نقلة نوعية في مجال التسويق التجاري لحوسبة كمومي, مضيفا أن هذا النظام له اهمية كبيرة في تطوير الحوسبة الكمومية.