التخطي إلى المحتوى
شاهد بالصور: البحر في ألمانيا وهولندا يرمي أجهزة كهربائية
شاهد بالصور: البحر في ألمانيا وهولندا يرمي أجهزة كهربائية

أثارت بعض الصور على مواقع التواصل الإجتماعي، الجدل حول البحر الذي يرمي أجهزة كهربائية في ألمانيا وهولندا، موجة من الجدل، ولكن الحقيقة وراء ذلك، هو أن عاصفة قبالة الساحل الشمالي الغربي لألمانيا تسببت في خسارة باخرة من أكبر سفن الحاويات في العالم، تحتوي على نحو 300 صندوق ليلة الثلاثاء.

هذا وتعرضت الباخرة “إم إس سي زوي”، إلى عاصفة شديدة خلال الإبحار في بحر الشمال، الذي يقرب من جزيرة “بوركم” الألماني، حيث أسفر ذلك عن وقوع 270 حاوية في مياه البحر، ووفق ما ذكره موقع (ذيس إنسايدر)، أن العديد من الحاويات رست في الجنوب الغربي، بينما أخرى وصلت إلى الجزر الهولندية المحاذية.

وأضاف إنسايدر، أن هذه الجزر لا تخضع للقوانين بحيث تسترد أو تمنع السكان الأصليين مما قاموا بأخذه  إلى بيوتهم من أشياء يقذفها البحر، دون أن يتعرضو لمعاقبة قانونية من جهة السلطات،

وبينت العديد من الصور مجموعة من السكان المحللين، أطلق عليهم وصف “صيادي الكنز”، يتسارعون على ما كان بداخل الصناديق التابعة للسفينة المنكوب جراء العاصفة، مثل دمى الأطفال وأجهزة التلفزيون واثاث إيكيا.

كما وحذرت الجهات المعنية في كل من ألمانيا وهولندا، الأشخاص عدم كسب السلع الغارقة في البحر، لأن 3 حاويات وقعت من الباخرة التي كانت تحمل على متنها “مواد خطيرة”، مثل البيروكسيد العضوي.

يذكر أن هولندا وألمانيا، اتفقتا مع مع شركة إنقاذ حتى تستعيد كافة البضائع المفقودة، عبر إرسال قوارب مزودة بتقنيات عالية حديثة، تعمل على تحديد موقع الصناديق الغارقة في المياه.

باخرة ألمانية تحمل حاويات
أكبر سفينة حاويات

 

السفينة التي تحمل الحاويات
الأجهزة الكهربائية الألمانية التي كانت على السفينة