التخطي إلى المحتوى
شابة مليونيرة تعرض راتب خيالياً لمن يواعدها ويكون ملائماً لها
شابة مليونيرة تعرض راتب خيالياً لمن يواعدها ويكون ملائماً لها

تبحث شابة مليونيرة بريطانية عن رجل مناسب، فإذا حظى بها سوف يحصل على 60 ألف جنيه استرليني في السنة الواحدة مقابل أن يواعدها.

وأعلنت جين بارك والتي تبلغ 23 عاماً من العمر، الحاصلة على جائزة “يورومليونز” والذي تقدر مليون جنيه استرليني “إنها تأمل في أن تساهم الأموال في شراء الحب”، أي بمعنى أنها تريد شخصاً مناسباً يبادلها العشق والغرام مقابل المال سنوياً.

في سياق ذلك حيث أن بارك قامت بتأسيس موقعاً على الشبكة العنكبوتية “الإنترنت” إذ يسهل على الراغبين في مواعدتها التقديم بطلب، وفي حين سوف تختار الرجل الذي تظن أنه مناسباً لها، فيما أنها ستصرف له مبلغاً مالياً بقيمة ستون ألف جنيه في كل سنة، مقابل أن يحتسى معها الشراب ويتناول الطعام، ويتجول معها في رحلات سياحية، ولا سيما أنها تود سماع العبارات الغرامية التي تعبر عن الحب والاهتمام.

وأكدت المليونيرة بارك أنها ستقوم بتصوير عملية المقابلة مع المتقدمين لها والراغبين بكسب هكذا فرصة، وتوثيقها في فيلماً وثائقياً سوف يتم إذاعته في عام 2019، وذلك بحسب ما ذكرته صحيفة “ميرور” البريطانية نقلاً عن مصادر ملمة.

وبحسب المصادر المطلعة، قالت “أن جين فتاة رائعة وتمتلك الكثير لتقدمه، ولكنها وجدت نفسها وحيدة مرة أخرى منذ أن تتوجت بالجائزة”، وأشار المصدر إلى “أنها تعاني من حظ سيئ”، الأمر الذي جعلها تشتري الحب مقابل المال.

وأوضحت أن الشابة جين لم يكن لديها الثقة الكبيرة أنها محبوبة لذاتها، أو لرصيدها المالي في المصرف، لذلك اتخذت القرار أن تلجأ لهكذا خيار في حياتها، وتحصل على رجل مناسب بهذه الخطوة، وقالوا أن بارك مستعدة لدفع المبلغ المناسب للشخص الذي يرغب بذلك، ولا سيما أنها تود أن يكون ملائماً ومحباً لها.

جدير بالذكر أن الشابة البريطانية جين بارك كانت قد واعدت سابقاً سام كالاهان، والذي بلغ الموصولة في برنامج إكس فاكتور إلى المرحلة النهائية سنة 2016، ولكنهما انفصلا عن بعضهم بعد أن اكتشفت خيانته لها.

ويذكر أن الفتاة البريطانية جين، تتوجت بالجزائرة المليونية وهي في الـ17 عام من عمرها، آنذاك الوقت حيث اشترت العديد من السيارات وقامت بإنفاق مبالغ من الأموال على العطلات، وأجرت عمليات جراحية تجميلية، والآن تطلب رجل ملائم يواعدها مقابل مبلغ ضخم سنوياً.