التخطي إلى المحتوى
سامسونج توسع نطاق التحدي.. وتواجه منافسيها بالهاتف “الوحش” الحديث
سامسونج توسع نطاق التحدي.. وتواجه منافسيها بالهاتف "الوحش" الحديث

منذ أن قامت العملاقة الأمريكية شركة أبل بتغيير تصميم هاتف آيفون بشكل كامل في الذكرى الـ10 له، منافستها سامسونج تتجه نحو ذات الأمر للقيام بتغيره بعد 10 سنوات على إعلان أول هاتف من فصيلة “ٍS” للهواتف الذكية “أندرويد”.

كما أن الشركة الكورية الجنوبية لها نية في طرح هاتفها التي أطلقت عليه وصف “الوحش” بشاشة حجم قياسها 6.7 إنش إلى جانب دعمه بـ6 كاميرات بالإضافة أيضاً إلى ذاكرة تخزين بسعة 5 جيجا بايت، وفقاً لما أوردته صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية.

إلى ذلك حيث أن سامسونج توسع نطاق التحدي مع أبل التي قامت بطرح هاتف مزود بـ2 كاميرا، وهواوي التي دعمت هاتفها ميت برو 20 بأربعة كاميرات.

ومن المنتظر أن تقوم سامسونج بطرح ثلاث هواتف من جالاكسي إس 10، حيث أن قياس الشاشة يتراوح ما بين 5.8 إنش و6.4 إنش، إلى جانب “الهاتف الثوري” والذي من المتعارف عليه داخل الشركة بيوند إكس “Beyond X”.

ويرتقب أن يتم إجراء الكشف عن الهاتف في شهر فبراير 2019 المقبل، كما وتسعى الشركة الكورية الجنوبية إلى تعزيز نسبتها في سوق الهواتف الذكية وسط منافسة قوية من الشركات العملاقة “أبل وهواوي”.

ومن جانب آخر لهذه الهواتف الـ3، تعتزم سامسونج آلية تطوير هاتف قابل للطي ومن المرتقب أيضاً أن يتم الإعلان عنه رسمياً في مارس 2019 القادم، أي ويأتي ذلك بعد شهر 1 فقط من الكشف عن أصناف “إس 10”.

ويحتوي هاتف جالاكسي إس 9، على أوسع شاشة في هواتف سامسونج في الوقت الحالي، إذ وتصل حجم شاشته إلى 6.4 إنش، وفي حين لن يكون هذا الجهاز في الصدارة خلال العام القادم.

وكشفت شركة سامسونج في الآونة الآخيرة، أنها سوف تعمل على تطوير حوافاً مختلفة في أجهزتها الجديدة المقبلة، وذلك من أجل أن تضمن للمستخدمين أن يمتلكوا شاشة أكبر من حيث الحجم والدقة.

إلى ذلك، حيث أن شركة أونور الصينية، كانت قد طرحت في أوقات سابقة قصيرة هاتف ماجيك 2، المزود بـ6 كاميرات، في الجهة الأمامية 3 وفي الخلفية ذات الشيئ.

جدير بالذكر أن “وول ستريت جورنال” توقعت أن يتم طرح جهاز “بيوند إكس”، الذي يعرف بالقدرة التخزينية الضخمة، كوريا الجنوبية والولايات المتحدة الأمريكية فقط، قبل كافة الأسواق في الدول الآخرى.