التخطي إلى المحتوى
زوج ملكة بريطانيا يترك رخصة القيادة.. عقب حادث سير
زوج ملكة بريطانيا يترك رخصة القيادة.. عقب حادث سير

كان الأمير البريطاني فيليب زوج إليزابيث ملكة بريطانيا، في جولة بالمركبة الخاصة به، ولكنه ترك رخصة قيادة السيارة طوعاً، عقب حادث سير الشهر المنصرم.

كما ونجا الأمير الذي يبلغ من العمر 97 سنة، من الحادث دون أي إصابات في الجسم بعدما انقلبت سيارة من طراز لاندروفر كان يسوقها على جانبها عقب اصطدامها بسيارة ثانية في منتصف شهر يناير 2019 بالقرب من ضيعة ساندرينغهام الواقعة شرقي إنجلترا.

وفي بيان صادر عن القصر “بعد التفكير العميق.. قرر دوق إدنبرة التخلي طوعاً عن رخصة السياقة الخاصة به”.

وأما بالنسبة للسيارة الأخرى، حيث أصيبت السائقة البالغة من العمر 28 عاماً بجروح في الركبة، في حين أصيبت مرافقتها 35 سنة بكسر في الرسغ، بينما يرافقهما طفل رضيع يبلغ من العمر 9 أشهر، ولم تذكر المصادر أن الطفل الرضيع قد تعرض لأي إزاء.

في حين كان حادث السير قد وقع عندما كان الأمير فيليب يسير في طريق فرعي خارجاً إلى الطريق الرئيسي العام.

بينما وكان الأمير قد اعتزل الحياة العامة قبل 3 أعوام في الـ2017، على الرغم من أنه يخرج بين الفينة والأخرى في مناسبات رسمية مع زوجته الملكة إليزابيث البالغة من العمر 92 سنة.

تجدر الإشارة إلى أن، بريطانيا ليس لديها سن قانوني للتوقف عن قيادة السيارة، ولكن ينبغي على السائقين الذين تجاوز عمرهم الـ70 سنة تجديد تراخيص القيادة كل 3 سنوات.