التخطي إلى المحتوى
راموس يطلب الرحيل عن ريال مدريد بعد توتر العلاقة مع الرئيس بيريز
سيرجيو راموس

كشفت وسائل اعلام اسبانية عن توتر العلاقة بين سيرجيو راموس مدافع ريال مدريد، ورئيس النادي فلورنتينو بيريز، بعد نهاية مباراة الفريق الملكي الأخير أمام أياكس في إياب دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا.

ونشرت صحيفة ماركا المقربة من ريال مدريد عن حدوث مشادة كلامية بين راموس وبيريز في غرفة تغيير الملابس، فور انتهاء لقاء أياكس والذي تلقى على اثرها الميرنجي هزيمة ثقيلة برباعية مقابل هدف وخروجه من دوري الأبطال، رغم انتصار ريال مدريد في الذهاب في الأراضي الهولندية بهدفين لهدف.

وقام فلونتينو بيريز بتوجيه اتهامات للاعبي الفريق أنهم تقاعسوا ولم يقدموا الأداء المطلوب وحملهم مسؤولية الخسارة أمام أياكس والخروج من دوري أبطال أوروبا لأول مرة منذ أربع سنوات، بدوره رد راموس على بيريز ودافع عن زملائه في الفريق، مشيراً انهم ليسو وحدهم من يتحملون مسؤولية الهزائم والخروج من كافة البطولات هذا الموسم.

وواصل راموس رده على بيريز، حيث كان قد وجه تحذير في صيف العام الماضي بأنه يجب التعاقد مع مهاجم سوبر، حتى يكون الفريق قادراً على المنافسة على جميع البطولات خصوصاً بعد مغادرة العديد من النجوم عن صفوف الملكي.

وعلى اثر ذلك قام بيريز بتهديد قائد الفريق سيرجيو راموس باستبعاده عن القلعة البيضاء، ليرد عليه المدافع الاسباني بأنه مستعد لمغادرة الفريق في حال الحصول على باقي عقده.

يذكر أن ريال مدريد تلقى صفعة قوية هذا الموسم، بخروجه من جميع المنافسات محلياً وأوروبا، خاصة بعدما أقصى بظرف أسبوع فقط من بطولتي كأس الملك من نصف النهائي أمام غريمه برشلونة، كذلك إقصاءه على يد اياكس في دوري أبطال أوروبا من دور الـ 16، كذلك هزيمة الكلاسيكو على يد الفريق الكتالوني في الليجا.