التخطي إلى المحتوى
رئيسة وزراء نيوزيلندا: منفذ هجوم المسجدين سافر لمجموعة دول
رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن

صرحت رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أرديرن، خلال لقاء صحفي السبت، أن الشخص الذي نفذ هجوم هجوم المسجدين كرايستشيرش قد سافر لمجموعة من الدول حول العالم، مؤكدة أنه لم يكن مقيم في البلاد لفترة طويلة.

وأوضحت جاسيندا خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في العاصمة ولنغتون، أن منفذ العمل المشين وهو رجل أسترالي قد سافر لفترات منفصلة إلى نيوزيلندا وظل فيها لمدة زمنية مختلفة.

وأكملت أرديرن إلى أنه، لا يمكن أن أصفه من المقيمين لفترة طويلة، ولكنها لفتت إلى أنه لم يكن ضمن القوائم التي تخضع للمراقبة لا في نيوزيلندا ولا في أستراليا.

يشار إلى أن المسلح قد قام بقتل 49 شخص فيما وأصاب أكثر 40 في مسجدين في نيوزيلندا يوم الجمعة، وفق ما ذكرت مصادر الأنباء.

وذكرت رئيسة وزراء نيوزيلندا، أن سياسات الأسلحة في البلاد يجب أن يتم تغييرها بعد الهجوم، مشيرة إلى أن من بين الضحايا مواطنين من السعودية وباكستان وماليزيا وأندونيسيا وتركيا.

الجدير بالذكر، أن نيوزيلندا تصنف من البلاد التي ترحب باللاجئين والمهاجرين، ومنذ عام كانت رئيسة الوزراء قد أعلنت أن البلاد سوف ترفع نسبة استقبال اللاجئين من 1000 إلى 1500 مع حلول عام 2020م.

وتعتبر عمليات إطلاق النار الجماعية في نيوزيلندا نادرة جداً، وذكر موقع سكاي نيوز أن أكثر حادثة شنيعة حدثت في تاريخ بلادها في بلدة أراموانا الصغيرة سنة 1990، حين قام مسلح يدعى ديفيد جراي بإطلاق النار والقضاء على 13 شخصاً عقب نزاع مع أحد الأشخاص المجاورين.