التخطي إلى المحتوى
دبي تكشف عن السيارة الجيومكانية الأولى من نوعها
السيارة الحديثة في دبي لفتت أنظار الجميع

رفع مركز نظم المعلومات الجغرافية ضمن مبادرة جيو دبي، أثناء معرض جايتكس في دبي، الستار عن السيارة الجيومكانية ذاتية القيادة، التي تعد الأولى من نوعها على مستوى العالم، كما ستوفر نظام متكامل من أجل تسجيل بيانات الطرق في دبي.

وتمكنت السيارة العصرية من نوع “بي إم دبليو”، جذب أنظار الكثيرين إليها لا سيما عشاق السيارات أثناء معرض جايتكس التقني، كما أثارت التساؤلات حول طريقة مساهمتها في جمع البيانات في دبي.

وتشمل السيارة الجيومكانية منظومة القيادة الذاتية، الذي يتشكل من أجهزة ليزرية فائقة الدقة، وحساسات متكاملة من أجل توجيه السيارة وفق الطرق الملاحية المعدة لها.

في غضون ذلك، تستخدم السيارة تكنولوجيا العين المتحركة، وهي عبارة عن كاميرا جيومكانية يتم بواسطتها تحديد مناطق وأنواع المعالم في المدينة، وجمع المعلومات الجيومكانية بدقة عالية عبر تكنولوجيا تعليم الآلة والذكاء الاصطناعي الجيومكاني.

ولفتت مريم المهيري، مدير إدارة نظم المعلومات الجغرافية في بلدية دبي، إلى أن تلك السيارة تمثل خطوة في بناء دبي للمستقبل، وأضافت أن الفرق في هذه السيارة أنها توفر عملية مسح الشوارع وتسجيل البيانات أوتوماتيكيا، دون أن يقوم أي موظف بتفريغ البيانات بذاته.

كما توفر السيارة الجيومكانية خرائط ليست مثل خرائط جوجل، إذ يمكنها الوصول إلى مناطق لا تستطيع الوصول إليها الخائط العادية لأسباب أمنية، فيما أنها تتسم بدقة أعلى نظراً لتسجيل كافة مكونات الطرق على عكس خرائط جوجل.

ويرجح أن يتم إدارة السيارة ذاتية القيادة لشوارع دبي في القريب العاجل، إذ تعد إضافة ثورية في عالم تجميع البيانات.

وتعد السيارة الجيومكانية بمنظومتها الثورية، آخر الخطوات التي تتبعها دبي تجاه بناء مدينة المستقبل الرقمية والتي تعتمد على قاعدة معلوماتية ونماذج يومكانية ثلاثية الأبعاد، ذات دقة وحادثة فائقة جداً.

المصدر: سكاي نيوز