التخطي إلى المحتوى
حبس 5 أعوام لشقيق الرئيس الإيراني
فريدون كان المستشار المقرب للرئيس الإيراني

حكمت محكمة إيرانية بسجن شقيق الرئيس حسن روحاني 5 أعوام، وفق ما أفادت به وكالة أنباء “فارس” شبه الرسمية، اليوم الثلاثاء، نقلاً عن الناطق باسم السلطة القضائية.

وفي شهر مايو صدر حكم الحبس على حسين فريدون، شقيق روحاني لفترة لم تحدد، في قضية فساد يقول مؤيدو الرئيس إن لها أسباب سياسية.

وتحدثت وكالة “فارس” نقلاً عن الناطق غلام حسين إسماعيلي، أن القضاء قد أصدر حكم بالحبس 5 أعوام على فريدون، إلا أنه قد يواجه اتهامات ضمن قضية أخرى.

وباشرت محاكمة فريدون، بالإضافة إلى 6 متهمين آخرين، في شهر فبراير، دون أن يفصح القضاء عن تفاصيل التهم.

هذا وكان فريدون قد احتجز إلى مطلع عام 2017 قبل أن يتم إطلاق سراحه بكفالة.

الجدير بالذكر أن شقيق روحاني كان يشغل مستشاراً مقرباً من الرئيس، ودبلوماسياً لامعاً قد شارك في محادثات أدت إلى الاتفاق النووي سنة 2015 بين إيران واتحاد (5+1).

المصدر: وكالات - كيفك نيوز