التخطي إلى المحتوى
تقدم طبي عظيم يسجل أول عملية قلب بالروبوت عن بعد
العملية الطبية أجريت عن بعد بواسطة روبوت

قام طبيب هندي بإجراء 5 عمليات غير جراحية بنجاح بواسطة الروبوت منذ أشهر على عدة مرضى كانوا يبعدون عنه مسافة تبلغ نحو 30 كيلو مترا، وفق دورية ذا لانسيت الطبية.

حيث استخدم الطبيب الهندي تيجاس باتيل الروبوت الذي يطلق عليه اسم “كور باث جي آر إكس” من أجل إجراء العملية المعروفة باسم التدخل التاجي بواسطة الجلد في شهر ديسمبر الماضي على خمسة من المرضى.

وتم إجراء العمليات على أيدي باتيل من داخل معبد يبعد 32 كيلو متر عن المستشفى، التي بداخلها المرضى في أحمد أباد.

وبالرغم من ملاحظة بعض التأخير بين أوامر باتيل وأداء الروبوت، إلا أن إنجاز التعليمات لم تمثل مشكلة كبيرة مع نجاح كافة العمليات التي أجريت على المرضى الذين يتراوح أعمارهم ما بين الـ 52 و الـ 84 سنة.

في غضون ذلك فإن الطبيب لم يحتاج للكثير من الوقت لإنهاء العمليات إذ أتمها في أوقات تتراوح ما بين الـ 19 -28 دقيقة.

وعلى الرغم من أنها ليست المرة الأولى، الي يلجأ الإنسان فيها لإستخدام الروبوت في مجال الطب، إلا أن إنجاز الطبيب الهندي يتمثل في أنها أول عملية في القلب عن بعد يتم إجراؤها عن طريق روبوت.

وقال بيتال خلال كلمة لصحيفة “تايمز أوف إنديا” أنه يمكن أن يتم إجراء عمليات شبيه من مسافات أكبر قد تصل إلى 3 آلاف كيلو متر إذا ما تم الاعتماد على ذات التقنيات والأساسيات الرئيسية.

المصدر: وكالات - كيفك نيوز