التخطي إلى المحتوى
تفاصيل حادث التفجير في الشيخ زويد “مصر”
أخبار مصر اليوم

ذكرت الأنباء في مصر، اليوم الثلاثاء، أن حادث تفجير انتحاري وقع في محافظة شمال سيناء، أدى إلى مقتل 7 أشخاص من ضمنهم 4 من عناصر الشرطة وطفل يبلغ 6 أعوام.

وفي بيان صدر عن وزارة الداخلية المصرية، أن ضابطي شرطة وشرطيين اثنين وثلاث مدنيين من بينهم طفل في السادسة من عمره لقوا حتفهم جراء هذا التفجير الذي حدث في شمال سيناء، بينما أصيب 26 آخرين بجروح.

وذكرت الوزارة أن شاب يبلغ من العمر نحو 15 سنة قام بتفجير نفسه بالقرب من قوة أمنية خلال قيامها بعملية تمشيط في منطقة السوق بدائرة قسم شرطة الشيخ زويد، بالتحديد شرق مدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء.

كما تستمر السلطات الأمنية في مصر في شن حملات عسكرية للقضاء على العناصر المتطرفة، التي تنتشر بشكل كبير في شبه جزيرة سيناء.

وشهدت مصر في السنوات الأخيرة عدة هجمات قامت بتنفيذها التنظيمات المتشددة، ركزت بشكل أساسي على قوات الجيش والشرطة المصرية، أدى إلى مقتل المئات من أفراد الأمن.

وكان الجيش المصري بالاشتراك مع أجهزة الشرطة قد أطلق حملة عسكرية واسعة في سيناء، في 9 فبراير 2018، من أجل القضاء على الأطراف المتشددة خاصة في سيناء.

وأدت هذه العملية العسكرية الشاملة حتى هذه اللحظة عن مقتل ما يقارب 600 عنصر من التنظيم المتشدد المتمركز في سيناء، ونحو 40 عسكرياً، وفق الأرقام التي أعلن عنها الجيش المصري.