التخطي إلى المحتوى
بعد الهاتريك.. كريستيانو رونالدو يؤكد عقدة أتلتيكو مدريد في دوري الأبطال
كريتسيانو رونالدو

كريستيانو رونالدو يعود إلى الواجهة من جديد بتصدره أغلفة الصحافة ووسائل الإعلام الرياضية العالمية، بعدما قاد فريق يوفنتوس الإيطالي إلى التأهل لدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا على حساب أتلتيكو الإسباني في مباراة الاياب التي أقيمت مساء الاثنين على ملعب أليانز ستاديوم معقل السيدة العجوز.

وأحرز رونالدو ثلاثية في شباك أتلتيكو “هاتريك”، مما ساعد فريقه لبلوغ ربع نهائي دوري الأبطال، خاصة أن يوفنتوس خسر في لقاء الذهاب بهدفين دون رد في معقل مدرديد، ويعد هذا تأكيداً على أن نجم الريال سابقاً، يمثل عقدة لألتيتكو مدريد عندما يشارك رونالدو أمامه في دوري الأبطال.

وخلال مشاركة رونالدو مع فريقه السابق ريال مدريد، تمكن من إقصاء أتلتيكو مدريد في آخر  خمس مباريات شارك بها النجم البرتغالي، وكانت بدايتها في نسخة 2014-2013 بدوري الأبطال، فاز خلالها على أتلتيكو في النهائي، وفي 2015 خسر فريق سيميوني مرة أخرى في ربع النهائي البطولة بمشاركة الدون.

وفي نسخة  2015-2016، تلقى أتلتيكو الهزيمة من جديد على يد ريال مدريد بمشاركة رونالدو، وفي 2016-2017، خرج أتلتيكو من الأبطال من الدور نصف النهائي بوجود رونالدو أيضاً، قبل أن يسجل أخيراً ثلاثة أهداف مع فريق يوفنتوس ليقصي اتلتيكو من دور الـ 8 من النسخة الحالية، لتظل العقدة ملازمة أتلتيكو مدريد عندما يلعب أمام فريق يتواجد به لاعب إسمه كريستيانو رونالدو.

وكان البرتغالي كريستيانو رونالدو قد صرح لوسائل الإعلام، أن الهدف من اللعب في صفوف يوفنتوس، هو مساعدة الفريق في الحصول على لقب دوري أبطال أوروبا، والتي فشل فريق السيدة العجوز التتويج بها منذ سنوات طويلة.