التخطي إلى المحتوى
بريطانيا تؤكد أن الجثة المنتشلة لللاعب المفقود سالا
بريطانيا تؤكد أن الجثة المنتشلة لللاعب المفقود

أكدت الشرطة في بريطانيا، خلال بيان هام، أنه رسمياً..  تم التعرف على جثة إميليانو سالا لاعب كرة القدم المحترف مواليد الأرجنتين، عقب أن تم نقلها إلى ميناء بورتلاند، يوم الخميس.

تجدر الإشارة إلى أن سالا البالغ من العمر 28 عاماً، كان متجهاً في طريقه من نانت غربي فرنسا للمشاركة في المباراة الأولى مع فريقه الجديد كارديف سيتي الذي يشارك في الدوري الإنجليزي الممتاز، حين اختفت طائرته في سماء القنال الإنجليزي، كما وجرى العثور على حطام الطائرة المنكوبة يوم الأحد.

وكانت فرق الإنقاذ البريطانية قد نجحت في انتشال الجثة من داخل حطام الطائرة، عقب سقوطها في عمق البحر منذ نحو أسبوعين، وبداخلها لاعب كارديف سيتي والطيار، وبحسب ما أفاد مسؤولين في فرع التحقيق بالحوادث الجوية في بريطانيا، أن طاقم الإنقاذ استخدم مركبات في أجواء صعبة من أجل سحب حطام الطائرة من المياه.

وبدوره، أوضح الناطق باسم طاقم التحقيق بالقضية، أنه تم العثور على الجثة ومن ثم نقلها إلى الطب الشرعي في مستشفى جزيرة بورتلاند جنوب إنجلترا، وكان الطقس المضطرب قد أعاق الجهود المبذولة في إخراج الطائرة، والتي لا زالت على عمق تحت 67 متر تحت الماء، وتبعد عن ساحل غيرنسي في القناة الإنجليزية 21 ميلاً.

وكان فريق الإنقاذ قد تمكن من العثور على حطام الطائرة يوم الأحد الماضي، عقب حملة تمويل جماعي من أجل الاستمرار في عملية البحث عنها، بعد أن أوقفت رسمياً عمليات البحث من الجهات الرسمية وفقدان الأمل في إيجاد الطائرة في الـ24 من شهر يناير الماضي.

يذكر أن إيميليانو سالا، قد وقع عقد جديد مع نادي كادرديف سيتي راحلاً إلى نادي نانت الفرنسي ضمن صفقة بلغ سعرها 15 مليون جنيه إسترليني، وكان ذلك بالتحديد قبل يومين من اختفاء الطائرة فوق مياه القنال الإنجليزي.