التخطي إلى المحتوى
برشلونة يستضيف إنتر ميلان في مباراة نارية

تتجه أنظار مشجعي ومحبي كرة القدم سهرة اليوم الأربعاء المباراة المرتقبة بين النادي الكتالوني برشلونة ونادي إنتر ميلان الإيطالي، حيث أن مباراة من هذا النوع لها نكهة خاصة خصوصا وأن الفريقين قد التقو سابقا في بطولة دوري أبطال أوروبا، وانتهت المباراة بتأهل النادي الإيطالي على حساب برشلونة، الأمر الذي يجعل هذه المباراة مباراة انتقام ورد الاعتبار من قبل مشجعي برشلونة.

يذكر أن الفريقين يلعبو في نفس المجموعة التي تضم كلا من برشلونة وإنتر ميلان وتوتنهام وايندهوفن، ويتصدر برشلونة المجموعة برصيد 6 نقاط بالمركز الأول بعد الانتصار على كلا من ايندهوفن وتوتنهام، ويأتي في المركز الثاني الانتر الذي انتصر على نفس الفريقين حيث ان الانتصار بهذه المباراة يضمن بنسبة كبيرة صدارة المجموعة.

يدخل نادي برشلونة اللقاء بغياب نجم الفريق الاول الاسطورة ليونيل ميسي الذي تعرض لإصابة في مباراة الفريق الاخيرة عندما استضاف النادي الاندلسي اشبيلية في المباراة التي انتهت بنتيجة اربعة اهداف لهدفين لصالح نادي برشلونة.

وكان الإسطورة الأرجنتينة ميسي قد تعرض لإصابة في ذراعه الايمن قبل تسجيله لهدف وصناعة هدف لزميله كوتينهو، كما واوضحت التقارير الطبية أن مدة غياب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قد تصل الى ثلاث أسابيع ما يعني غيابه عن مباراة الليلة ضد الانتر و غيابه عن الكلاسيكو المرتقب بين برشلونة وريال مدريد.

كما وتشهد المباراة غياب الصخرة الفرنسية صامويل أومتيتي مدافع برشلونة بسبب إصابة في الركبة وغياب المدافع البلجيكي بداعي الإصابة ما يعني ان برشلونة يدخل اللقاء بقلبي دفاع كلمينت لنجليت وجيرارد بيكي ولايملك بدلاء في خط الدفاع.

أما على الصعيد الآخر فيشهد نادي انتر ميلان العديد من الغيابات أهمها بروزوفيتش و ناينجولان بوليتانو بالإضافة إلى النجم الكرواتي بيريسيتش بسبب تعرضهم لاصابة في مباراة الديربي ضد فريق ميلانو، كما وسيبقى الاعتماد بشكل كبير على المهاجم الارجنتيني ونجم الانتر ماورو ايكاردي الذي استطاع من حسم ديربي ميلانو في الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء.

على الجانب الآخر يلعب نادي توتنهام مباراته الثالثة عندما يلاقي مضيفه ايندهوفن على ملعب فيليب، ويسعى النادي اللندني الى تحقيق فوزه الاول وانعاش اماله بالتاهل بعد تلقيه خسارتين على التوالي.

يذكر ان نادي توتنهام قد خسر لقاءه الأول على ملعب جوزيبي مياتزا من مضيفه الانتر بنتيجة هدف لهدفين لصالح الانتر وسجل هدف الفوز المهاجم ايكاردي في الدقائق الاخيرة من اللقاء، كما وخسر اللقاء الثاني على ملعبه ويمبلي وبين جماهيره بنتيجة اربعة اهداف لهدفين ليحل النادي اللندني توتنهام في المركز الثالث دون تحقيق أي نقطة.

يحتل المركز الرابع فريق ايندهوفن الذي فشل بتحقيق أي نقطة من المباراتين اللتين لعبهما ضد كلا من برشلونة والانتر، وتبقى حظوظه في التأهل شبه مستحيله على عكس النادي الإنجليزي المطالب بالانتصار على الأقل في مبارتي ايندهوفن ومباراة الإنتر على أرضه وينتظر تعثر الانتر في أحد المباريات ليضمن تأهله.