التخطي إلى المحتوى
باريس سان جيرمان أول الناجين من مجموعة الموت
باريس سان جيرمان أول الناجين من مجموعة الموت

تمكن الفريق الفرنسي باريس سان جيرمان من النجاة وحجز بطاقة التأهل للدور المقبل من بطولة دوري أبطال أوروبا، وذلك بعد تغلبه على نظيره الإنجليزي ليفربول سهرة الأربعاء بهدفين لهدف، في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب الأمراء في العاصمة باريس.

دخل الفريق المضيف اللقاء بعقلية الانتصار، حيث اتضحت ملامح المواجهة في الدقائق الاولى عندما تمكن الظهير الايسر الاسباني خوان بيرنات من افتتاح مجال التسجيل لفريقه في الدقيقة الـ 13، مستغلا خطأ من المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك.

وبعد استقباله اولى الاهداف، وضع ليفربول نفسه في مأزق بعد أن كان معتمدا على الهجمات المرتدة أصبح مطالب بالتقدم للأمام، الأمر الذي حد من خطورة المصري محمد صلاح الذي يعتمد على المساحات، ونتيجة هذا التقدم تلقى اليسون بيكر حارس عرين ليفربول الهدف الثاني.

وجاء الهدف الثاني بعد هجمة مرتدة قادها الساحر البرازيلي نيمار بمشاركة زميله الفرنسي كيليان مبابي الذي مرر الكرة للمهاجم الاوروحويامي اديسون كافاني، والذي بدوره قام بتسديد الكرة لترتد في الحارس اليسون وتصل اقدام نيمار ليسددها على المرمى موقعا على الهدف الثاني لمصلحة فريقه في الدقيقة 37.  

وقبل صافرة الحكم البولندي بلحظات، قام لاعب الوسط الأرجنتيني بعرقلة المهاجم السنغالي ساديو ماني داخل منطقة الجزاء، ليحتسب الحكم ضربة جزاء للضيوف، نفذها متوسط ميدان الريدز جيمس ميلنر محققا بذلك هدف تعديل الكفة في الدقيقة المحتسبة بدلا من الوقت الضائع في الشوط الأول.

ورغم تعديله النتيجة، لم يتمكن ليفربول من خلق فرص حقيقية في الشوط الثاني، وذلك بسبب التكتل الدفاعي المنظم من قبل كتيبة المدرب توخيل، لتنتهي المباراة بتفوق اصحاب الدار 2- 1، النتيجة التي ضمنت لهم بطاقة التأهل لدور الـ 16، بانتظار الاسبوع السادس لتحديد هوية متصدر المجموعة.

وعلى الجانب الآخر تمكن الفريق الإيطالي نابولي، بقيادة المدرب كارلو انشيلوتي بالتفوق على النجم الأحمر بثلاثة أهداف لهدف، والحفاظ على صدارة المجموعة برصيد 9 نقاط، وسجل أهداف المباراة لمصلحة نابولي كلا من، هامسيك في الدقيقة 11، وميرتينز في الدقيقة 33، وفي الدقيقة 52 عاد اللاعب ذاته ليوقع على ثالث الأهداف، كما وجاء الهدف الوحيد للنجم الأحمر في الدقيقة 57، بتوقيع اللاعب ايلفاردو بين.

الجدير بالذكر أن نابولي سيلعب الجولة المقبلة أمام ليفربول المطالب بالفوز بنتيجة كبيرة إن أراد التأهل على حساب متصدر المجموعة، وفي حال خسارة نابولي وفوز باريس على النجم الاحمر، سيتأهل رفاق نيمار للدور المقبل متصدرين المجموعة الأصعب في البطولة.