التخطي إلى المحتوى
اياكس يصعق يوفنتوس بهدف دي ليخت ويدخل المربع الذهبي بدوري أبطال أوروبا
لقطة احتفال دي ليخت بالهدف

نجح أياكس في التغلب على واحد من الفرق المرشحة  لنيل لقب دوري الأبطال حيث فاز بنتيجة 2-1 على يوفنتوس يوم الثلاثاء، خلال اللقاء الذي جمعهما على ملعب تورينو ضمن مباراة اياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، ليتأهل الفريق الهولندي لنصف نهائي البطولة لأول مرة منذ 22 عام.

فبعد أن نجح في اقصاء ريال مدريد في الجولة الماضية بدور الـ 16 ، لم يبدِ أياكس اي قلق او خوف من رونالدو والعملاق الإيطالي أيضاً، حيث نجح في إخراج يوفنتوس بمجموع المباراتين 3-2، ليتأهل إلى نصف نهائي البطولة.

افتتح رونالدو التسجيل لليوفي في الدقيقة 28 من ركلة ركنية استقبلها الدون برأسه داخل الشباك، حيث سجل دوني فان دي بيك هدف التعادل في الدقيقة 34، وسجل ماتياس دي ليخت البالغ من العمر 19 عاماً هدف الفوز في الشوط الثاني، حيث سيواجه فريق اياكس الفائز من مباراة مانشستر سيتي وتوتنهام في الدور قبل النهائي.

لكن يوفنتوس ظهر بشكل ضعيف دون قائد الفريق والمدافع الرئيسي جورجيو كيليني ، ووجد أياكس أخيرًا انفراجه في الدقيقة 67 عندما تفوق دي ليخت على كلاً من دانييل روغاني وأليكس ساندرو، واستطاع أياكس ضرب دفاع اليوفي بسلاحه المفضل، بعدما حاكى ماتياس دي ليخت سيناريو هدف رونالدو، بلدغة مماثلة بالرأس.

وتعد هذه المرة الأولى من عام 2010 التي فشل فيها رونالدو في الوصول إلى المراكز الأربعة الأخيرة من دوري الأبطال، بعد أن فاز في البطولة على مدار السنوات الثلاث الماضية على التوالي مع ريال مدريد، وكان الهدف من التعاقد مع رونالدو من أجل مساعدة يوفنتوس في الفوز باللقب الغائب عن السيدة العجوز منذ 23 عاماً.