التخطي إلى المحتوى
انتاج فستان ذكي لمنع التحرش بالنساء “سواريه” اندرويد
انتاج فستان ذكي لمنع التحرش بالنساء "سواريه" اندرويد

بعد انتشار ظاهرة التحرش لدي النساء في العديد من مختلف البلدان حول العالم، حيث أن الجديد في هذا الموضوع، وفي محاولة منها  لمنع التحرش الجنسي، كشفت شركة برازيلية مختصة بالإعلانات عن تصميمها فستان ذكي يحسم الأمر ويمنع هذه الأفعال ويضع حدوداً لها، وذلك عقب أن قررت شركة المنتجة تصميم اسواريه يعمل بنظام الأندرويد لمحاولة كشف المتحرشين في البرازيل، للحد من هذه الظاهرة التي تسبب المضايقات والازعاج للشابات.

كما وتم تزويد الفستان الذكي الذي يكشف محاولات التعرض للتحرش، بحساس شأنه قياس درجة اللمس في حال تقرب أحد منها مثلاً “أن يضع يده على كتفها”، لكل فتاة ترتدي هذا النوع من الملابس الجديدة التي ستحد من ظاهرة مزعجة بالنسبة للفتاة.

كما وإعتزمت شركة “أوجيلفي للإعلانات” تصميم فيستاناً يتمكن من استشعار اللمس المزعج “الغير مرغوب به” على أجسام الفتايات اللواتي يلبسنه، في إحدى الحفلات أو الملاهي الليلية، بحسب ما ذكر موقع “كوارتز”.

يأتي ذلك التصميم “الفستان ذكي” بقرار من الشركة، ضمن مشروع أطلقت عليه اسم [فستان الاحترام]، وهو مشروع تم طرحه من قبل شركة المشروبات الشهيرة شويبس (Schweppes)، ويعتمد السواريه التقني على حساسات تتمكن من استشعار المناطق التي تتعرض للمس وقوتها على جسد الصبية التي ترتديه، بتكنولوجية الحرارة والضغط، وفي حين يقوم باستقطاب المعلومات لاحقاً ويحفظها في بيانات على هامش خاص.

تجدر الإشارة أن الشركة أجرت اختبار “فستان الاحترام” حيث قامت الشركة بجلب 3 فتيات وتم تجهيزهن بارتداء الفساتين الذكية، ومن ثم إرسالهن إلى ملهى ليلي في البرازيل، ليبين النتائج الأكثر لمساً في أجسادهن من خلال البرمجة الخاصة المزودة به.

سواريه السهرات “الفستان الذكي”

سواريه الفستان الذكي لمنع التحرش الجنسي
الفستان الذكي ضد التحرش

 

وجاءت النتائج للفستان، كاشفة عن الأماكن التي تعرضت للمس، وكانت الأماكن المتحرش بها “اليدين وأنحاء متفرقة من الظهر والمؤخرة” بحسب بينات الاستشعار الخاصة المزودة بالفستان، وأوضحت أيضاً أن الفتايات الـ3 تعرضن للتحرش أو اللمس “157” مرة في غضون 4 ساعات فقط، وفقاً للبيانات.

يشار هنا إلى أن فكرة الفستان الذكي “أندرويد”، تأتي في إطار حملة توعوية لتواجه التحرش الجنسي في البرازيل،كما أن نحو 86 بالمئة من السيدات البرازيليات يتعرضن للمس المزعج أو التحرش في النوادي الليلية، وذلك بحسب ما أوضحت الإحصائيات الأخيرة.

ويذكر أن شركة الإعلانات قامت بطرح مقطع فيديو يبين أداء التجربة، وكيفية عمل الفستان وطريقة الصحيحة لتفعيله، وهذا ما قد لقي تفاعلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر في دول العالم.