التخطي إلى المحتوى
اليابان ترسل مركبة فضاء إلى كويكب لكشف لغز قديم
اليابان ترسل مركبة فضاء إلى كويكب لكشف لغز قديم

تسعى اليابان في محاولة جمع عناصر من تربة كويكب عبر مركبة فضائية تابعة لها، تأمل في كشف لغز قديم يتمثل في الحياة على الأرض والنظام الشمسي.

كما أن مركبة الفضاء التي يطلق عليها إسم “هايابوسا 2” تقترب من سطح كويكب “ريوغو” مسافة تبعد نحو 280 كيلو متر من الأرض.

وأشارت وكالة استكشاف الفضاء اليابانية، يوم الخميس، إلى أن المركبة باشرت في الاقتراب من الكويكب في تمام الساعة الـ1 عقب ظهر اليوم بالتوقيت المحلي.

ويصل قطر الكويكب إلى ما يقارب 900 متر، كما أن اسمه يشير لقصر تحت البحر في التراث الياباني، حسبما ذكر موقع سكاي نيوز.

وذكر المصدر، أن العملية تأجلت 5 ساعات نتيجة إجراءات أمن وسلامة، مع الإشارة أن المركبة بدون قائد، ومن المقرر أن تهبط على سطح الكويكب صباح الجمعة.

كما ستحاول المركبة الفضائية “هايابوسا 2” من استقطاب عناصر من تربة الكويكب، والتي قد تقدم أدلة على أصل النظام الشمي والحياة على كوكب الأرض.

وبالرغم من أن المركبة تحتوي على شريط بعرض 6 أمتار لتجنب العرقلات على سطح الكويكب، إلا أن عملية الهبوط تتطلب قدر عالي من الدقة، بهدف الحماية النزول بسلام.