التخطي إلى المحتوى
السعودية: أوامر إعادة تشكيل مجلس الشؤون السياسية والاقتصادية والأمنية
السعودية: أوامر إعادة تشكيل مجلس الشؤون السياسية والاقتصادية والأمنية

أصدر العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ضمن مجموعة الأوامر الملكية، أمراً بإعادة تشكيل مجلس الشؤون السياسية والأمنية ومجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، اليوم الخميس.

وبحسب ما أوردته وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس”، قائمة إعادة تشكيل مجلس الشؤون السياسية والأمنية، على النحو التالي:

  1. ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيسا.
  2. صالح بن عبد العزيز آل الشيخ وزير الدولة وعضو مجلس الوزراء عضوا.
  3. خالد بن عبدالرحمن العيسى وزير الدولة وعضو مجلس الوزراء عضوا.
  4. وزير الداخلية عضوا.
  5. عادل بن أحمد الجبير وزير الدولة للشؤون الخارجية وعضو مجلس الوزراء عضوا.
  6. مساعد بن محمد العيبان وزير الدولة وعضو مجلس الوزراء عضوا.
  7. وزير الخارجية عضوا.
  8. رئيس أمن الدولة عضوا.
  9. مستشار الأمن الوطني عضواً ومشرفاً على أمانة المجلس.
  10. وزير الإعلام عضوا.
  11. رئيس الاستخبارات العامة عضوا.

كما وجاء إعادة تشكيل مجلس السؤون الاقتصادية والتنمية على الشكل التالي:

 

  1. ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيسا.
  2. إبراهيم بن عبدالعزيز العساف عضوا.
  3. مساعد بن محمد العيبان وزير الدولة وعضو مجلس الوزراء عضوا.
  4. وزير الثقافة عضوا.
  5. وزير العدل عضوا.
  6. وزير الصحة عضوا.
  7. اعصام بن سعد بن سعيد وزير الدولة وعضو مجلس الوزراء عضوا.
  8. محمد بن عبدالملك آل الشيخ وزير الدولة وعضو مجلس الوزراء عضوا.
  9. وزير التجارة والاستثمار عضوا.
  10. وزير الشؤون البلدية والقروية عضوا.
  11. وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية عضوا.
  12. وزير البيئة والمياه والزراعة عضوا.
  13. وزير الاتصالات وتقنية المعلومات عضوا.
  14. وزير الاقتصاد والتخطيط عضوا.
  15. وزير الإسكان عضوا.
  16. وزير الخدمة المدنية عضوا.
  17. وزير الحج والعمرة عضوا.
  18. وزير المالية عضوا.
  19. وزير النقل عضوا.
  20. وزير العمل والتنمية الاجتماعية عضوا.
  21. وزير التعليم عضوا.
  22. وزير الإعلام عضوا.
  23. أحمد بن عقيل الخطيب عضوا.
  24. رئيس هيئة الخبراء بمجلس الوزراء عضوا.
  25. أمين اللجنة المالية بالديوان الملكي عضوا.
  26. غسان بن عبدالرحمن الشبل عضوا.