التخطي إلى المحتوى
السبب وراء اصابة غير المدخنين بسرطان الرئة
سبب اصابة غير المدخنين بسرطان الرئة

يُصاب الكثير بسرطان الرئة، بالرغم من أن الكثير منهم لا يدخنوا السجائر، الأمر الذي أثار العديد من التساؤلات عن السبب وراء اصابة غير المدخنين بهذا المرض.

وبحسب دراسات طبية، فإن عدد المصابين بسرطان الرئة من غير المدخنين تضاعفت حديثاً، ومن بين المصابين، هناك سيدة تدعى “ديبرا مونتاغيو”، والتي تبلغ من العمر 54 عاماً، فقد تم تشخيص حالتها من المرحلة المتقدمة من سرطان الرئة.

وقالت مونتاغيو انها لم تدخن طوال حياتها ولو سيجارة واحدة، وانا تقول باستمرار للأطباء انها غير مدخنة، حتى لا يتم تشخيصها على انها مدخنة، وذلك بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

فما السبب الحقيقي وراء اصابة غير المدخنين بسرطان الرئة، على الرغم من أن المدخنين هم الأكثر عرضة للاصابة بهذا المرض، بسبب المواد الكيماوية المسرطنة والتي تصل الى 60 عامل كيميائي مسؤول بنسبة تصل الى 85% بالاصابة بهذا المرض، فإن اصابة من لا يدخنوا قد تضاعفت بنسبة كبيرة مؤخراً.

وفي هذا الصدد، اعد الباحث والمستشار في جراحة الصدر في مستشفى برومبتون اريك ليم، دراسة حول سرطان الرئة، وتقول نتائج الدراسة أن نسبة المصابين بمرض سرطان الرئة من غير المدخنين في تزايد كبير مؤخراً.

وتشير الدراسة و التي نُشرت في دورية السرطان في اوروبا، الى انه وصلت نسبة من اجروا عملية جراحة بسبب اصابتهم بسرطان الرئة من غير المدخنين الى ما يقارب ثلث إجمالي العمليات الجراحية من هذا النوع.

وما توصل له ليم في هذه الدراسة، ان هناك صعوبة في تحديد العامل الرئيسي وراء اصابة غير المدخنين بسرطان الرئة، ما يعني أن الإصابة بالمرض لا يمكن اكتشافها إلا في المراحل المتأخرة.

وأوضح ليم أنه من الصعب تحديد سبب إصابة غير المدخنين بسرطان الرئة، وذلك بعدة أسباب محتملة لتعرض المركبات الكيميائية المتطايرة والتي تتواجد في العديد من مركبات التجميل والمنظفات وغيرها من المواد، بالاضافة الى تلوث الهواء بهذه الكيماويات.

وهناك دراسات توضح أن الاصابة بسرطان الرئة المرتبط بتلوث الهواء، تصل الى ما يقارب 3600 حالة سنوياً.