التخطي إلى المحتوى
اعتقال متهمين جدد في حادث القطار محطة مصر
قطار مصري

في إطار التحقيقات المستمرة حول حادث القطار في محطة مصر، صدر عن النيابة العامة، اليوم الثلاثاء قرار اعتقال 5 أشخاص جدد أبرزهم مدير تشغيل القطارات بمحطة مصر، عقب الحادثة التي أسفرت عن مصرع 22 شخصاً وإصابة نحو 40 آخرين.

وكان الحريق الهائل قد اندلع نتيجة اصطدام جرار القطار صدادة حديدية في محطة رمسيس الشهرة باسم محطة مصر، وتعتبر المحطة المركزية للقطارات في القاهرة، حيث انفجر خزان الوقود في القاطرة الرئيسية وخلف حريق في المكان.

وقال البيان الصادر عن النيابة العامة المصرية، أنه قرر سجن كلا من مدير تشغيل القطارات بمحطة مصر وناظر “حوش أبو غاطس” وملاحظ مناورة أبو غاطس” بجانب 2 آخرين من الملاحظين لتشغيل القطارات على ذمة التحقيقات في الحادثة الجسيمة بمحطة سكك حديد مصر.

في سياق منفصل، حيث كان بيان أسبق للنيابة المصرية، قد كشف استدعاء 38 من مشرفي الهيئة ومهندسين وعمال في مجالات التشغيل والصيانة والمسؤولين عن الكاميرات والأمن الصناعي والإدارة المركزية للرقابة على التشغيل والحماية المدنية للتحقيق معهم حول الحادث في محطة مصر.

ويوم الخميس الماضي، أصدر النائب العام المصري قرار حبس ستة أشخاص وأربعة على ذمة التحقيق، هم سائق القطار ومعاونه وسائق قطار آخر، وثلاث من موظفين السكة الحديدية، على خلفية الحادث الذي وقع في محطة مصر.

يذكر، أن مصر شهدت العديد من حوادث وتصادم القطارات الفظيعة في العقود الأخيرة، أودت بحياة المئات ومصابين، ويقول مسؤولين ومراقبين أن سبب ذلك يعود إلى الإهمال في صيانة وتشغيل القاطرات والعربات وقدمها أيضاً.