التخطي إلى المحتوى
استعراض مغامر ورفيقته بجرأة فوق أهرامات مصر
مغامرة مثيرة فوق أهرامات مصر

أقبل شخصان من لاعبي القفز الحر، يتمثلون في مغامر ورفيقته، لتقديم عرض مذهل وجريئ فوق أهرامات الجيزة في مصر، حيث قام أحدهما بالوقوف على ظهر الأخر، أشبه تماماً بلوحة مخصصة للتزلج فوق أمواج البحر.

ونقلاً عن صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن المصور الفرنسي إيوان كاوي تمكن من التقاط صورة للحظة وصفت بالمذهلة في وسط الجو بعد أن قام الاثنان بالقفز فوق المنطقة الأثرية الشهيرة في مصر “الأهرامات”.

وبعد استطاع كاوي توثيق اللحظة المذهلة في مصر، اعتبر هذا بمثابة تجربة العمر التي تحصل مرة واحدة، معرباً عن أمله في تكرار الأمر المدهش مرة ثانية في المستقبل.

وتقول عاشقة القفز الحر، كارين جولي، التي شاركت مع رفيقها في قفزة تاريخية فوق أهرامات مصر، أنها عثرت على متعة كبيرة في تحويل نفسها إلى ما يشبه لوحة التزلج، مشيرة إلى أنها إنسانة عاشقة للسرعة والحرية.

أثار مصر
عاشقة القفز وصديقها فوق أهرامات الجيزة

يشار إلى أن أنه، تم التقاط صورة الشاب والفتاة المغامرين على علو 4572 متر، في إطار فعاليات بطولة دولية للقفز الحر أطلقت في مصر، في شهر فبراير 2019م.

على الجانب الآخر، حيث أن المصور يحرص على التقاط صورة من الطائرة خلال ملاحقة رياضات مثيرة غالباً، وعلق المغامرة التي حدثت فوق أهرامات الجيزة “أن متابعة القفزة الفريدة من نوعها كان أمراً لا يصدق”.

وأعجب المعلقون بالأمر التي قامت به كارين جولي وشريكها غريغ كوزيي، وقالوا أن هذا الأمر يساعد في عرض جمال الآثار المصرية واستقطاب السياح إليها، وآخرين علقوا مندهشين بأنهم لم يشاهدو من قبل قفزة كهذه.