التخطي إلى المحتوى
إعلان حكومة وطنية جديدة برئاسة الحريري بعد 9 أشهر
إعلان حكومة وطنية جديدة برئاسة الحريري بعد 9 أشهر

صرحت الرئاسة اللبنانية، عن تكوين حكومة وحدة وطنية جديدة برئاسة سعد الحريري، الخميس، لتخلص 9 أشهر من الخلافات والمشاورات المرهقة.

ويأتي تشكيل الحكومة اللبنانية، حسبما أعلن الأمين العام لمجلس الوزراء فؤاد فليفل من قلب القصر الرئاسي، عبر ثلاثون وزيراً يجسدون مختلف القوى السياسية الكبرى في البلاد، من بينهم أربعة نساء في سابقة تعد الأولى من نوعها، عقب خلافات سياسية على توزيع الحصص وفي ظل قلق من تدهور الأوضاع الاقتصادية في لبنان.

وفي كلمة، قال الحريري أن حكومته تلتزم في تحمل المسؤوليات والإصلاحات، لافتاً إلى تحديات اجتماعية واقتصادية وأمنية وخدمية كبيرة ترتقب الحكومة الخاصة به.

وانطلقت النقاشات حيال تشكيل حكومة وحدة وطنية بعد الانتخابات البرلمانية، التي تمت في مايو الماضي، وتعد الأولى من قبل 9 أعوام، وكان الهدف من وراء ذلك تقسيم الحقائب الوزارية بين الكتل السياسية الرئيسية في لبنان وفق التوازن الطائفي الدقيق.

وعلى وجه التحديد، حيث إنعكست المخاوف على الاقتصاد تحديداً السندات اللبنانية وأسعارها.

من جهة أخرى، أطلق صندوق النقد الدولي تحذيراً في يونيو، أن هناك حاجة ملحة لوضع القطاع المالي في لبنان، على قواعد مستدامة، بحسب سكاي نيوز.