التخطي إلى المحتوى
إحذر.. تناول الطعام بسرعة يعرض صحتك للخطر
تناول الطعام بسرعة له سلبيات كثيرة

بعض الناس قد يقوم بتناول الطعام بسرعة، لأسباب مختلفة منها بسبب عدم امتلاك الوقت الكافي، أو للحاق بموعد الدراسة أو العمل، دون أن يدرك أن هناك خطر على صحته، ونسبة تأثيرها على أجسادهم مع مرور الأيام.

ويعمل تناول الطعام بسرعة، خاصة عند أكل وجبات سريعة، على التسبب في العديد من المشكلات الصحية، التي قد يكون تأثير على مناطق مختلفة من أعضاء الجسم، نستعرض عبر موقع كيفك نيوز، المخاطر السلبية لتناول الوجبات بسرعه.

زيادة الوزن

إن تناول الطعام سريعا يجعل الشخص يأكل كميات أكبر من الأطعمة، وهذا لأن الدماغ يحتاج إلى ما يقارب 20 دقيقة لكي يرسل إشارات الشبع، حيث أن الشخص سوف يستمر في أكل الطعام لمدة أطول حتى يتوقف شعور الجوع لديه والشعور بالشبع.

مشكلات في القلب

ينجم عن تناول الأكل بشكل سريع، إصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي، وهذا يزيد من مخاطر الجسم مثل أمراض السكتة الدماغية والقلب، وربما أن تؤدي متلازمة الأيض إلى أزمات صحية ثانية مثل نقص الكوليسترول، ارتفاع ضغط الدم، زيادة الوزن.

الإصابة بالسكري

أفادت تقارير طبية أن تناول الطعام بسرعة، قد يجعل الإنسان لا يشعر بالشبع، حيث أنه هذا الأمر يؤدي إلى الإفراط في تناول الوجبات “النهم”، يسبب أيضاً تقلبات أعلى بنسبة الجلوكوز في الدم.

التسمم الغذائي

إذا كنت تأكل الطعام بشراهة وسريعاً، قد لا تستطيع تمييز الذي تقوم بتناوله حتى وإن كان في الأطعمة أي مخاطر، على وجه الخصوص حين تناول الوجبات السريعة في المطاعم، ذلك يزيد احتمالية حدوث التسمم الغذائي.

وبحسب موقع ويب طب، أن تناول الطعام ببطء يتيح لك امكانية اكتشاف أي مذاق غريب أو إذا كان هناك أي تلوث في الأطعمة.

عسر الهضم

عند تناول كميات كبيرة من وجبات مختلفة في وقت قليل، سواء الدهنية أو الدسمة، تزيد من عرقلة مهمة الجهاز الهضمي في أداء وظائفه، الأمر الذي يؤدي إلى مشكلة في عسر الهضم، كما أن احتمالية مضغ الطعام جيداً تكون بنسبة أقل مع الأكل السريع.

وكثيراً ما يعرض تناول الطعام سريعاً المرء إلى الانتفاخ والغازات وآلام المعدة، بجانب الإصابة بالإمساك.

سلبيات تناول الطعام بسرعة

الاختناق

إن تناول الطعام بسرعة، يمكن أن يجعل الشخص يشعر بالاختناق، وهذا في حالة كان يبلع بدون مضغ لا بأس به، بجانب أن الكلام والضحك أثناء أكل الوجبات سريعا، يرفع من فرص وقوف الطعام في البلعوم وحدوث اختناق، ويزيد احتمالية هذا الخطر عند الأطفال.

الارتجاع الحمضي

لحظة دخول الطعام إلى المعدة بسرعة، خاصة إذا كانت الكمية كبيرة، سيؤدي ذلك إلى ارتجاع الحمض والشعور بالحرقان، بالإضافة إلى تلك المشكلة الشعور بالغثيان وصعوبة البلع وآلام البطن.