التخطي إلى المحتوى
بلاي ستيشن 4.. إجراءات جديدة بشأن المحتوى الجنسي
بلاي ستيشن 4.. إجراءات جديدة بشأن المحتوى الجنسي

قامت الشركة اليابانية سوني “Sony”، في اتخاذ إجراءات وقواعد جديدة بشأن المحتوى الجنسي على منصة الالعاب بلاي ستيشن 4 “Playstation 4″، وذلك على مستوى جميع الدول.

ووفقاً لصحيفة “وول ستريت جورنال” الامريكية، فإن الاجراءات الجديدة والتي تقلل من الترويج للمحتوى الجنسي سوف تجعل شركة سوني متميزة عن غيرها من الشركات والتي تمنح مرونة في الترويج لتلك المحتويات.

وقال احد المصادر المتحدثة باسم سوني، أن الشركة قررت اتخاذ اجراءات صارمه بما يتعلق بالمحتوى الجنسي، حيث وضعت وضعت قواعد جديدة للمصممين بهدف تقديم محتوى متوازن، مضيفاً ان الالعاب لا يجب أن تكون سبباً في انحراف سلوك الشباب، دون تحديد موعد اعتماد هذه الإجراءات.

وأوضحت شركة سوني العملاقة، أنها قررت اتخاذ هذه الخطوة بسبب تخوفات فيما يتعلق بسمعة الشركة، بسبب بعض المحتويات الجنسية التي تروج في العديد من الأسواق، يذكر أن الشركة اليابانية كانت تسمح بتقديم الالعاب التي تحتوي على مشاهد شبه عارية وفتيات من دون السن القانوني.

ويأتي سبب اتخاذ هذه الإجراءات من قبل سوني، بحسب “وول ستريت جورنال”، لسببين، الأول هو ظهور حركة “مي تو” في الولايات المتحدة الامريكية، والتي قد تشهد انتقادات واسعة.

أما السبب الثاني، بعد موجة القنوات التي ظهرت على موقع “يوتيوب”، حيث تُمكن من مشاهدة اللاعبين أثناء اللعب بشكل مباشر، ما يعني أن شركة سوني يجب عليها تلبية معايير الجودة المطلوبة.

الجدير بالذكر، ان الجيل الاول من “بلاي ستيشن” طُرح في عام 1994، و تمكنت سوني من بيع ما يقارب 102 مليون وحدة، وحقق “بلاي ستيشن 2” نجاح كبير للشركة اليابانية، حيث وصلت مبيعاته إلى 155 مليون وحدة، اما “بلاي ستيشن 4” فقد حقق نسبة مبيعات قُدرت ب 94 مليون وحدة.