التخطي إلى المحتوى
أول صور للقمر الصناعي المصري في الفضاء “إيجيبت سات A”
أول صور من القمر المصري

قامت المؤسسة المصرية الروسية للثقافة بنشر أول صور للقمر الصناعي “إيجيبت سات A” في الفضاء، الذي كان قد أطلق في شهر فبراير 2019 بهدف تقديم أغراض التنمية في مصر.

وقال رئيس المؤسسة ومستشار وكالة الفضاء الروسية في مصر، حسين الشافعي، أن الكاميرات المطورة في القمر الصناعي تستطيع العمل بشكل دائم ونقل صورة حية إلى محطات التحكم والمراقبة بمصر، مشدداً على أن كافة أجهزة القمر تعمل بقدرات عالية جداً منذ إطلاق، وفق ما نقلت وكالة أخبار الشرق الأوسط.

ومن المقرر استقبال صور جديدة من القمر “إيجيبت سات A” خلال الأسبوع القادم، بحسب الشافعي، كما أنها سوف تخدم أراض التنمية المستدامة في مصر والدول العربية والأفريقية الشقيقة، في حين كان قد تم تصنيع القمر بالمشاركة المصرية الروسية بدلاً من القمر الذي تم فقدان الاتصال به في عام 2015، بعد إطلاقه في 2014.

وأشار الشافعي أن رحلة القمر في الفضاء، والذي يزن 1150 كيلو جرام وتصل سرعته إلى 22 كيلو متر في الثانية الواحدة، وتبلغ قدرته التحليلية نطاق المتر، لكي يجعله أكثر الأقمار تقدماً على النطاقين العربي والأفريقي، ستستمر 11 عاماً.

ويستند القمر على تليسكوب بجودة عالية لتصوير سطح الأرض، وقد تم تزويده أيضاً بنظام إلكتروني بصري مطور وخط استصال لا سلكي سريع للغاية، ويضم  قمر “إيجيبت سات A” مزايا عديدة أفضل بالمقارنة مع الأٌقمار المصرية الأقدم، حول ما يتعلق في وحدة الاستقبال وتعزيز الأنظمة البصرية الإلكترونية وزيادة أداء الخلايا الشمسية والمراقبة.

إلى ذلك، حيث أن القمر المصري الجديد، تم تخصيصه لملاحظة الظواهر الطبيعية والصناعية فوق الأرض ومراقبة مصادر ومجاري المياه ورصد التركيب المحصولي، والمساعدة في رسم خطط التنمية والتخطيط وإدارة الموارد الوطنية، والمساهمة في تخطيط الطرق والمدن والرقابة على التعديات على مقتنيات الدولة.