التخطي إلى المحتوى
أمريكا تعلن رسميا وقف تدريب طيارين تركيا على إف 35
طائرات F35

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون”، مساء الاثنين، رسيماً أنها أوقفت تدريب الطيارين الأتراك على طائرات إف 35 في قاعدة جوية أمريكية في ولاية أريزونا، وفق ما أوردته وكالة رويترز.

جاء هذا في الأوقات التي تنهي فيه الولايات المتحدة المشاركة مع أنقرة في برنامج الطائرة المقاتلة المتطورة نتيجة نوايا تركيا شراء منظومات دفاع جوي من روسيا.

بدوره صرح اللفتنانت كولونيل مايك آندروز المتكلم باسم البنتاغون قوله: “بدون تغيير في السياسية التركية، سوف نستمر في العمل عن كثب مع حليفنا التركي بخصوص إنهاء مشاركتهم في برنامج إف 35″.

وأعطت وزارة الدفاع الأمريكية تركيا، مهلة حتى يوم 31 يوليو القادم من أجل التراجع عن شراء نظام صواريخ إس 400 من روسيا، منوهة على العواقب لهكذا خطوة.

وقالت مساعدة وزير الدفاع الأمريكي أليس لورد، يوم الجمعة، أنه في حال لم تتراجع تركيا عن هذا الإجراء، فإن الطيارين الأتراك الذين يتلقون التدريب حالياً في الولايات المتحدة على طائرات إف 35 سوف يطردون، وسيتم إلغاء عقود الباطن الممنوحة لشركات تركية لصناعة قطع مقاتلات F-35”.

يشار هنا أن نحو 6 طيارين أتراك في الأوقات الحالية يتدربون على في قاعدة لوك الأمريكية، في حين يعمل 20 تركيا في صيانة الطائرة في ذات القاعدة العسكرية.

وحسبما جاء عن وزير الدفاع الأمريكي في الوكالة، باتريك شانهان لنظيره التركي في رسالة، أن الخطوات المتخذة بخصوص برنامج إف 35 ترتبط بشراء صفقة إس 400 الروسية، وتابع أن هناك “تصميم متوافق عليه من قبل الحزبين “الجمهوري والديمقراطي” في الكونغرس، لفرض عقوبات على تركيا بموجب قانون مكافحة أعداء أمريكية في حال حصولها على مضادات S400.

وقال الوزير الأمريكي أن صفقة إس 400 سوف تعيق الحفاظ أو تعزيز التعاون مع الولايات المتحدة، بالإضافة أيضاً مع حلف شمال الأطلسي “الناتو”.