التخطي إلى المحتوى
أسعار الليمون تثير الجدل في مصر.. الحكومة تعلق
ارتفاع سعر الليمون في مصر أثار جدل كبير

وصلت أخبار أسعار الليمون في مصر المرتفعة بشكل جنوني على غير العادة إلى مسامع الحكومة، عقب أن وصلت معدلات قياسية، حيث أثارت جدل كبير في الشارع المصري.

كما أن أسعار الليمون قد ارتفعت إلى نحو 100 جنيه أي ما يعادل تقريباً 5.8 دولار للكيلو جرام الواحد أثناء أيام عيد الفطر، أي وهو أضعاف سعره المعروف بين المواطنين، فيما أنها تزيد بشكل أكثر عن أي من أنواع الخضروات والفواكه الأخرى في السوق المصري.

وجاء تعليق مسؤول في وزارة الزراعة المصرية على أسعار الليمون، التي أضحت أيضاً محل سخرية المصريين المثيرة للجدل على وسائل التواصل الاجتماعي لا سيما فيسبوك وتويتر، مرجعا الزيادة الصادة إلى عدة أمور.

ونقلاً عن موقع “مصراوي” تصريحات مدير معهد البساتين في مركز البحوث الزراعية التابع للوزارة محمد عبد السلام جبر، أن أسباب ارتفاع أسعار الليمون هي زيادة مستويات تصدير المحصول والتغييرات المناخية التي مرت بها مصر، مشيراً إلى “وسبب بيولوجي يسمى تساقط يونيو”.

وأضاف جبر أن الأسعار تخطت الحد الطبيعي المعقول نتيجة الإقبال المرتفع على الليمون أثناء عيد الفطر، فإن المصريين يفضلون تناول الأسماك الطازجة أو المملحة “الفسيخ”.

ورجح المسؤول أن الأسعار سوف تنخفض في غضون الأسبوعين القادمين من 100 إلى سعر ما بين 30 – 40 جنيه، على أن يبلغ نحو 7 جنيهات فقط في أواخر يونيو بسبب وفرة المعروض.

من جانب أخرى، صرح رئيس شعبة الخضروات والفاكهة في الغرفة التجارية بالقاهرة حاتم لنجيب لذات المصدر، أن ارتفاع أسعار الليمون في الأسواق في الأيام الماضية السبب وراءه هو سوء الأحوال الجوية خلال الأشهر الماضية، مما أدى إلى سقوط المحصول من الأشجار بوقت مكبر وأيضاً تلفه.

وأكمل: أن السعر قد خرج مرتفعاً من بورصة الليمون بأكثر من 15% من السعر المعتاد، في حين قام التجار بوضع أضعاف الربح كذلك.