التخطي إلى المحتوى
أردوغان وبوتن يدرسان صفقة “إس 400”
فلاديمير بوتن ورجب طيب أردوغان

صرح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتن، اليوم الإثنين، خلال لقاء  في موسكو جمعه مع نظيره الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن تسليم منظومة صواريخ “إس 400” الروسية للدفاع الجوي إلى تركيا تمثل أولوية لروسيا.

وقال بوتن بعد لقاء أردوغان في موسكو “أمام دولنا مهام تقوية التعاون في المجال العسكري التقني في المقام الأول” لافتاً إلى أن “حديث يدور عن تنفيذ عقد توريد منظومات صواريخ (إس- 400) تريومف المضادة للجو”.

وبحسب وسائل الإعلام المحلية في روسيا، أن بوتن قال “توجد أمام بلدينا مهام جسام حول توطيد التعاون في المجال الصناعي العسكري”.

وجاء ذلك عقب 3 أيام من تجديد الرئيس التركي الذي يزور موسكو للمرة الثالثة منذ مطلع العام الجاري، رغبته في امتلاك منظومة إس.400 رغم تحفظات واشنطن.

وتشير إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب إلى تركيا على الاختيار بين منظومات الدفاع الروسية “S-400” ومقاتلات “F-35” التي ترغب تركيا في الحصول عليها، وعقبت توريد معدات ذات صلة بتلك المقاتلات إلى حكومة أنقرة.

الجدير بالذكر، أنه قد سبق لواشنطن التي لديها مخاوف من تمكن البطاريات الروسية من اجتياز البيانات التكنولوجية للمقاتلات الأمريكية وحلف شمال الأطلسي “الناتو”، أن قدمت عرض للحكومة التركية صواريخ باتريوت أمريكية كبديل.

في غضون ذلك، حيث تؤكد أمريكا أن النظام الدفاعي الروسي لا يتوافق مع معدات حلف شمال الأطلسي، بحسب ذكر موقع سكاي نيوز.