التخطي إلى المحتوى
آلاف الشابات في المغرب يتقدمن للخدمة العسكرية
شابة من المغرب

قالت وزارة الداخلية في المغرب، أن أكثر من 13 ألف شابة مغربية، يوم الاثنين، كشفن عن رغبتهن في أداء الخدمة العسكرية في البلاد.

ومن المتوقع أن يتم استكمال المغرب العمل بالخدمة العسكرية، في فصل الخريف القادم، عقب أن تم إلغاؤها منذ سنة 2006.

ووفق بيان وزارة الداخلية المغربية أن 13.614 شابة قمن من تلقاء ذاتهن بتعبئة استمارة الإحصاء رغبة منهن في أداء الخدمة العسكرية، مع العلم أنها اختيارية بالنسبة للنساء والمغاربة المقيمين في الخارج.

وأشار البيان إلى أن العدد الإجمالي للمسجلين من الجنسين وصل إلى 13.820 شخصاً، حيث تتمثل مدة الخدمة عاماً كاملاً، وتضم الشباب بين الـ19 – 25 سنة.

يشار هنا أن الدفعة الأولى لهذا العام تشمل 10 آلاف مجند، على أن يتم زيادة العدد إلى 15 ألف العام القادم، في حين تقدر الميزانية المرصودة لتمويل الخدمة العسكرية هذه السنة بما يقارب 500 مليون درهم أي ما يعادل 46 مليون يورو.

وتبلغ تعويضات المجندين المغاربة ما بين 1050 – 2000 درهم شهريا أي ما يقارب 96 إلى 185 يورو.

وتفيد السياسات بمعاقبة المتخلفين بالسجن لمدة تتراوح ما بين شهر وسنة، وأوضحت أن هناك ينبغي الإعفاء لدواع مختلفة مثل متابعة الدراسة أو أزمات صحية.

الجدير بالذكر، أن وزارة الداخلية كانت قد أطلقت حملة منذ أسابيع تشرح من خلالها متطلبات الخدمة العسكرية، والمستوى التي تفتحه للشباب.